المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

أفغانستان: مقتل صحفية في تفجير قنبلة واختطاف عاملين إعلاميين

لقيت صحفية كندية حتفها في انفجار قنبلة زرعت على جانب طريق في أفغانستان يوم 30 ديسمبر بينما كانت مسافرة مع أربعة جنود كنديين وفقا لتقارير صحفيون كنديون من أجل حرية التعبير.

كانت ميشيل لانغ (34 عاما) تعمل لحساب "كالغاري هيرالد" وكانت في أفغانستان لبضعة أسابيع فقط. وهي أول صحافية كندية تقتل في الحرب في أفغانستان. كانت لانغ ترافق القوات الكندية لإرسال تقارير من إقليم قندهار شديد التوتر.

وأشارت لجنة حماية الصحفيين إلى أن لانغ كانت تغطي أخبار فريق إعادة إعمار المحافظات من الجنود والعاملين الاجتماعيين الذين يعملون مع المدنيين الأفغان للمساعدة في إصلاح أضرار الحرب.

وأشارت مراسلون بلا حدود إلى أن "الهجمات العشوائية الجبانة من قبل جماعات إسلامية يتزايد، ليس في أفغانستان فحسب، بل أيضا في باكستان، والصومال، حيث تتزايد بشدة المخاطر التي يتعرض لها الصحفيون الذين يخاطرون بتغطية الأحداث عن قرب". لانغ هي سابع صحفية تقتل خلال عام 2009، حسب مراسلون بلا حدود.

في حادث منفصل وقع في 29 كانون الأول، تم اختطاف مراسل ومصور صحفي فرنسي مع الطاقم الأفغاني المرافق لهما (سائق والمثبت). كان الفريق قد اختطف على يد مسلحين في إقليم كابيسا شمال شرقي البلاد، حسب مراسلون بلا حدود. كان الصحفيان في مهمة لحساب برنامج "فرنسا 3" للشؤون الجارية والمسمى بـ"بياس آ كونفيكسيون". وقالت مراسلون بلا حدود أن عمليات الخطف أصبحت أكثر تواترا، مع وصول العدد إلى تسعة من الصحفيين مختطفين من قبل جماعات إجرامية أو متمردين في أفغانستان خلال عام 2009.

من شبكتنا:

Vietnamese journalist Do Cong Duong convicted again for Facebook posts that reportedly criticize government corrupt… https://t.co/8ac41a2SjJ