المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

الاتحاد الدولي للصحفيين يصدر تقريرا عن انتهاكات حرية الصحافة في أفريقيا يقول إن دور الصحفيون يساء فهمه

أصدر الاتحاد الدولي للصحفيين والمؤسسات التابعة له، واتحاد الصحفيين الأفارقة، تقريرا جديدا يتضمن تفاصيل التهديدات التي يتعرض لها الصحفيون الأفارقة من السياسيين والميليشيات والمتطرفين الدينيين.

ويوضح تقرير "حرية الصحافة عام 2009 في أفريقيا"، أنه حتى في المناطق السلمية لا تزال هناك حواجز أمام الصحافة المستقلة والصحافة الاستقصائية حيث لا يزال مفهوم دور وسائل الإعلام الحرة بوصفه شرطا مسبقا للديمقراطية ليس واضحا بشكل صحيح. وقال التقرير إن: "الحكومة وبعض الفئات الاجتماعية... لا تريد أن تصل أنباء بعض أنشطتها للصحافيين المستقلين".

في مناطق النزاع ، مثل الصومال والسودان وجمهورية الكونغو الديمقراطية، يعتبر الصحفيون جزءا من فصائل مختلفة ويعانون من عمليات انتقامية عنيفة. خلال فترات الاضطرابات المدنية، يتهم الصحافيون بالتعاطف مع الحكومة أو يعتبرهم رجال الأمن والحكومة يتعاونون مع المتظاهرين، كما هو الحال في غينيا والنيجر. في الغابو ، تتعرض وسائل الإعلام المستقلة للترهيب والتكميم.

"الهجمات ضد حرية الصحافة تحولت إلى قاعدة عامة من قبل السياسيين وقادة الرأي" ، كما يقول التقرير. ولا يتم الإبلاغ عن انتهاكات كثيرة. وقتل ثلاثة عشر صحفيا في جميع أنحاء المنطقة خلال عام 2009.

من شبكتنا:

تصاعد الحملة البوليسية في مصر يصل لحد اختطاف الصحفي والمدون المعروف وائل عباس @anhri https://t.co/ybE8qlbacd https://t.co/unhplnTx5q