المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

أفريقيا: خطة لإفشال المرصد الأفريقي لوسائل الإعلام

في اجتماع عقد الاسبوع الماضي في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا أعلنت مفوضية الاتحاد الأفريقي والمفوضية الأوروبية أنها لم تعد تنوي إنشاء مرصد أفريقي لوسائل الإعلام بسبب معارضة المجتمع الإعلامي، والمنظمات الأفريقية والدولية- من بينها عدد من أعضاء أيفكس، وفق أجندة الحقوق الإعلامية.

الاجتماع عقدته مفوضية الاتحاد الأفريقي والمفوضية الأوروبية للتشاور مع مختلف الجهات المعنية والخبراء حول المرصد الذي تم اقتراحه بمبادرة مشتركة من المفوضيتين في عام 2009 للتوسط في النزاعات داخل وسائل الإعلام وفرض المعايير المهنية وقواعد السلوك الإعلامي. إلا أن المشروع تجاهل واقع القمع الوحشي الذي تمارسه الدولة على الصحافة وبالتالي سيعطي المرصد القادة الأفارقة السيطرة على البيئة الإعلامية، وفقا لأجندة الحقوق الإعلامية.

أجندة الحقوق الإعلامية وغيرها من أعضاء أيفكس حضروا الاجتماع ، كما حضر كل من النقابة الوطنية للصحفيين الصوماليين، ومعهد الإعلام بجنوب أفريقيا، ومركز دراسات الإعلام وبناء السلام، والاتحاد الدولي للصحفيين، والجمعية العالمية للصحف وأخبار الناشرين والمادة 19 ، كلهم رفضوا المشروع.

قال المشاركون في الاجتماع أن خطط المرصد المقترح تجاهلت الدور الذي يلعبه القادة الأفارقة في انتهاك حرية الصحافة ولا تطرح أي استراتيجية لمكافحة الاعتداءات على الصحافة. فالمفوضية الأفريقية والأوروبية أيضا لم تفكرا في الآليات القائمة لتطوير الإعلام وتعزيز حرية التعبير.

وأوصى المشاركون أيضا بأنه على الاتحاد الافريقي تركيز جهوده على تعزيز ولاية المقرر الخاص حول حرية التعبير والوصول إلى المعلومات في أفريقيا، بما في ذلك حرية الإعلام وتطوير وسائل الإعلام. ودعا الحضور القادة الافارقة إلى احترام إعلان ويندهوك لعام 1991 بشأن تعزيز وجود صحافة مستقلة وتعددية في أفريقيا.

كما أن الاتحاد الافريقي مدعو أيضا لتشجيع الدول الأعضاء على تجنب التدخل الحكومي في عمل وسائل الإعلام. فعلى كل الحكومة وضع سياسة إعلامية وطنية، تشمل التدريب ومحو الأمية الإعلامية وبرامج تعزيز معايير العمل الصحفي وتعزيز فهم أكبر لدور وسائل الإعلام في ظل الديمقراطية.

ودعا المنتدى العالمي لتطوير الإعلام مفوضية الاتحاد الأفريقي والمفوضية الأوروبية لرؤية تطوير وسائل الإعلام باعتبارها "قطاع مستقل من قطاعات التنمية."

من شبكتنا:

More good news from #Malaysia, as a law imposing criminal penalties for supposed "fake news" is repealed by the new… https://t.co/JXME1YMPby