المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

أحداث ينظمها أعضاء وشركاء آيفكس بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة : أوروبا ووسط آسيا

يستعد اتحاد الصحفيين النيباليين، بالاشتراك مع فرع اليونسكو بكاتمندو، لاستضافة جيرانه الجنوب آسيويين لمناقشة تجاربهم المشتركة بمؤتمر إقليمي بكاتمندو يومي 3 و4 مايو. وستطرح 3 موضوعات: حرية الإعلام، بما فيها الأمن والإفلات من العقاب، وكيفية إسهام الإعلام في الحوار، ودور الإعلام في الدول التي تمر بفترات انتقالية. سوف يحضر الاحتفالية مشاركون من بنجلاديش وبوتان والهند والمالديف ونيبال وسريلانكا وباكستان، وسوف تقدم في نفس الحدث جائزة "مقاتل حرية الصحافة" إلى 3 صحفيين نيباليين بارزين. زوروا: http://www.fnjnepal.org/

كما سوف يتواجد الاتحاد الدولي للصحفيين مع شبكة تضامن إعلام جنوب آسيا لتقديم تقريرهما السنوي السابع عن حرية الصحافة بجنوب آسيا، "تحت النيران: حرية الصحافة في جنوب آسيا 2008- 2009". إن التقرير، الذي سيكون متاحا في 3 مايو، يسجل تراجعا مثيرا للقلق في حرية الصحافة في الدول السبعة محل الدراسة- لكن تلك ليست بمفاجئة نظرا للعام المضطرب الذي شهدته المنطقة: http://asiapacific.ifj.org/

ومثال على ذلك حالة باكستان. فمؤسسة الصحافة الباكستانية تنظم مع فرع اليونسكو بإسلام آباد مؤتمرا في 3 مايو لإلقاء الضوء على التحديات التي تواجه حرية التعبير في باكستان في هذه الفترة المضطربة. سوف يطرح الصحفيون البارزون أسئلتهم على ضيفة الشرف، شيري رحمان، وزيرة الإعلام والبث السابقة. كما سوف تعلن المؤسسة عن اسم الفائز بجائزة "اسلام علي" الثالثة، وقيمتها 100,000 روبية (1,300 دولار) التي تكرم شخصا أو جماعة ممن قدموا إسهاما ملحوظا في حماية وتعزيز حرية الصحافة في باكستان. زوروا: http://www.pakistanpressfoundation.org/

وتعد استضافة بانكوك، التي تشهد مواجهات سياسية عنيفة، لحدثين هامين من تنظيم أعضاء آيفكس في 3 مايو بمركز الفنون والثقافة حدثا لا يستهان به. يشترك اتحاد صحافة جنوب شرق آسيا مع فرع اليونسكو ببانكوك لإلقاء الضوء على أهمية حرية التعبير واستقلالية الإعلام، خاصة أثناء وبعد الصراعات والأزمات. وسوف يتطرق المتحدثون إلى دور الصحفيين في مرحلة ما بعد الصراع في أعقاب سقوط نظام الخمير الحمر بكمبوديا والرئيس سوهارتو بإندونيسيا والرئيس ماركوس بالفليبين. كما سوف تقدم المنظمتان موقعا بالمواد المحظورة في المنطقة يمكن الاطلاع عليه من خلال موقع الاتحاد في الأيام المقبلة: http://www.seapabkk.org

وفي الوقت ذاته، تنظم جمعية الصحفيين التايلانديين ندوة تنظر في أوضاع استقلالية الإعلام في تايلاند، حيث "تحاول الحكومة الاحتفاظ بتوازن حرج وسط التوترات السياسية". زوروا: http://www.tja.or.th/

هذا الشهر، حكمت المحكمة العليا بإندونيسيا لصالح مجلة "تايم" في دعوى تشهير قيمة تعويضها 106 ملايين دولار مقدمة من الرئيس السابق سوهارتو بسبب موضوع يتهمه بجمع الملايين خلال حكمه. لذا فمن الملائم أن يقوم ائتلاف الصحفيين المستقلين، الذي شن حملات متواصلة من أجل هذه القضية، أن يعالج بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة أحد أكبر التهديدات التي تواجه حرية الصحافة في البلاد- وهو التشهير الجنائي- في حدث بمركز جاكرتا الإعلامي يوم 6 مايو. وترقبوا أيضا صدور تقرير حرية الصحافة الذي سيدشنه الائتلاف في الحدث: http://www.ajiindonesia.org/

وإن حدث وتواجدتم في أولانباتار، منغوليا، في الفترة ما بين 15 إبريل و15 مايو، لاحظوا حولكم اللافتات والملصقات اللافتة التي تشير إلى الدستور المنغولي وقانون حرية الإعلام وإعلانات اليونسكو عن حرية التعبير. هذه اللوحات معدة من قبل جلوب إنترناشونال، عضو آيفكس بمنغوليا، وفرع اليونسكو ببكين، وهي إحدى أنشطة حملة جلوب التي تحمل عنوان "من أجل صحافة منصفة ومسئولة"، التي تهدف إلى رفع وعي الجمهور بأهمية الإعلام الحر المستقل. كما تتضمن الحملة حدث "نريد الحقيقة!" الذي سيعقد في 30 إبريل وسيتمكن خلاله طلبة الصحافة من مساءلة المدراء الإعلاميين والساسة حول الرقابة وتركز الإعلام وغياب التنظيم الذاتي في منغوليا. أما بالنسبة لمن لن يتمكنوا من التواجد، فجلوب سوف تنشر تقرير حرية الإعلام السنوي الخاص بها على موقعها: http://www.globeinter.org.mn/

"تعزيز الشجاعة تحت النيران": هذا هو العنوان المعبر لحدث إقليمي في الباسيفيكي ينظمه منتدى الحرية الباسيفيكي مع اليونسكو وأمانة مجموعة دول الباسيفيكي، بدعم من آيفكس، من 6 إلى 8 مايو بأبيا، ساموا. كان من المقرر عقد الحدث في سوفا، فيدجي/ يوم 3 مايو، لكن إعلان حالة الطوارئ بفيدجي والقيود التي فرضت على الصحافة نتيجة لذلك جعلت من تنظيم الحدث عملا خارجا عن القانون. وسوف يتوجه مفوضون من أستراليا وجزر فيدجي وجزر كوك ونيوزلندا وبابوا غينيا الجديدة وبالاو وجزر سليمان وتونجا وتوفالو وفانواتو إلى آبيا للاطلاع على أحدث المعلومات والمهارات والاتصالات اللازمة لحماية وتعزيز حرية الإعلام في بلادهم. زوروا: http://www.pacificfreedomforum.blogspot.com/

يعلم ائتلاف الإعلام والترفيه والفنون بأستراليا أن أقصر طريق إلى محافظكم هو معدتكم. لذا فهو يعقد عشاء حرية الصحافة السنوي في 1 مايو بسيدني، ويخصص أرباحه لصندوق السلامة والتضامن بالائتلاف، الذي يساند الصحفيين وعائلاتهم في أنحاء منطقة آسيا الباسيفيكي الخطيرة. ففي العام الماضي، بفضل الصندوق، تمكن أطفال عشرات من الصحفيين الذين قتلوا بنيبال خلال الحرب الأهلية -التي دامت عقدا من الزمان- من الذهاب إلى المدرسة. وخلال العشاء، سوف يكشف الائتلاف الستار عن "السرية والبيروقراطية : حالة حرية الصحافة في أستراليا في عام 2009"، وهو تحليل لنجاحات وهزائم حرية الصحافة في أستراليا. وسيكون متاحا في 1 مايو على: http://www.alliance.org.au/documents/pf09.pdf

أنشطة أخرى:
- ينظم عضو آيفكس المؤقت، مركز الصحافة المستقلة ماليزيا، منتدى عام بالسوق المركزية بكوالالمبور في 10 مايو حول "الإعلام تحت نجيب: أمل أم إحباط؟" ترى ما هي الاختيارات المتاحة أمام رئيس الوزراء فيما يتعلق بمطالبات الإصلاح من جهة والأوضاع الحالية من جهة أخرى، وهل يستطيع الوفاء بالتزاماته؟ زوروا: http://www.cijmalaysia.org/

- تتوقع الجمعية الكمبودية لحماية الصحفيين حضور 200 مشارك لسمينار 4 مايو الذي سيناقش الصحفيون المحليون فيه التحديات التي تواجههم وأهمية حرية التعبير في بلد نام. كاتبوا: hotmail.com umsarin (@)

- ينظم الاتحاد القومي لصحفيي الفليبين من جديد حفلا لوضع أكاليل الزهور عند ضريح بلاريدل بسان نيكولاس، بولاكان، في 3 مايو تكريما لذكرى الصحفيين المائة الذين لقوا مصرعهم بالبلاد "منذ إعادة الدديمقراطية المفترضة في عام 1986"،حسب قول الاتحاد. وسيتوجب عل الحضور ارتداء الملابس البيضاء. زوروا: http://www.nujp.org/

- من يمثل أهمية أكبر للديمقراطية، الصحفيون أم رجال السياسة؟ سوف يقوم 3 من نواب البرلمان النيوزلاندي ببحث هذه المسألة مع 3 مذيعين في 4 مايو بالبرلمان. وسوف يخصص دخل الحدث، الذي سوف يديره اتحاد الهندسة والطباعة والتصنيع مع فرع الاتحاد الدولي للصحفيين بآسيا- الباسيفيكي ولجنة الصحافة بالبرلمان، لصندوق السلامة والتضامن بائتلاف الإعلام والترفيه والفنون بأستراليا. زوروا: http://www.epmu.org.nz/

إنها تبدو كسترة واقية من الرصاص، لكنها مصنوعة من صفحات الجرائد لذا فهي لا توفر أي حماية. تلك هي الصورة التي يقدمها إعلان يهدف إلى رفع الوعي بالمخاطر التي يواجهها الصحفيون في العديد من البلاد أثناء كشفهم عن الفساد والجريمة المنظمة ونقص كفاءة الحكومات والمخالفات المالية وغيرها. إن الإعلان، إلى جانب مواد الأخرى كالحوارات والموضوعات والمقالات، توفره الجمعية العالمية للصحف ضمن باقة حول موضوع "صحفيون في خط النار" ويمكنكم نشره في يوم 3 مايو. يمكن تنزيل المواد المجانية بخمس لغات هي الإنجليزية والفرنسية والإسبانية والألمانية والروسية، من على: http://www.worldpressfreedomday.org

في إطار تبنيه لقضية العنف ضد الصحفيين، جدد الاتحاد الدولي للصحفي اتفاقيته مع مؤسسة فينتو ببروكسل لتوفير الدعم الإنساني لعشر من عائلات الصحفيين الذين قتلوا أثناء أدائهم لعملهم حول العالم. زوروا: http://tinyurl.com/cbxbw5

ينتهز المعهد الدولي للصحفيين فرصة حلول اليوم العالمي لحرية الصحافة للإعلان عن الفائز بجائزة رائد الإعلام الحر 2009. وقد حازت على جائزة هذا العام ... "نوفايا جازيتا" المجلة المكافحة بموسكو التي دفعت حياة العاملين بها ثمنا للتغطية المتعمقة المستقلة. وحسب المعهد، فقد قتل 4 من مراسلي المجلة خلال العقد الماضي، ومنهم آنا بولتكوفسكايا التي تحولت إلى أحد رموز حرية الصحافة. ومن غير المثير للدهشة أن تعد روسيا أكثر بلاد أوروبا فتكا بالصحفيين. وقد عانت "نوفايا جازيتا" من التهديدات والتحقيقات الحكومية لكنها لا زالت تتقصى انتهاكات حقوق الإنسان والفساد وسياسات الكرملين القاسية فيما يتعلق بجمهوريات شمال القوقاز المضطربة التابعة لروسيا. زوروا: http://tinyurl.com/dhh8lr

سوف تدافع مؤسسة آي بي اس للاتصالات، المعروفة باسم بيانت، عن "حرية الصحافة والتعبير في تركيا في الطريق إلى الاتحاد الأوروبي" خلال مؤتمر يحمل نفس العنوان في يومي 3 و4 مايو باسطنبول. وفي هذا التاريخ، سيكون تقرير بيانت الربع سنوي حول حرية التعبير والصحافة في تركيا متاحا بالتركية والإنجليزية على موقع المؤسسة: http://bianet.org/english

أصدر معهد الإعلام الجماهيري تقريرا حافلا بالإدانات هو "تأريخ المواجهات في عام 2008" بين الصحافة والسلطات في أوكرانيا. فرغم إدانة 3 ضباط شرطة في العام الماضي في قضية مقتل الصحفي جيورجي جونجادزه، الصحفي الصريح والمنتقد اللاذع للرئيس السابق ليونيد كوتشما، في عام 2000 ، فلازال مدبرو الجريمة طلقاء. لكن في العام الماضي تمثل أكبر المنتهكين في الأزمة الاقتصادية التي أدت إلى استهداف العديد من الصحفيين بقطع المرتبات او تأخيرها أو الرفت. وقد سمحت الأزمة للإعلام بالـ "التخلص أولا" من الصحفيين ورؤساء التحرير المستقلين، حسب المعهد. اكتشفوا سائر "صيادي حرية الصحافة في أوكرانيا" في وقت لاحق من هذا الأسبوع على موقع المعهد: http://eng.imi.org.ua/

تسافر ميزيما نيوز، وكالة الأنباء البورمية بالمنفى في الهند وتايلاند وعضو آيفكس، إلى ستوكهولم لزيارة سيدا (الوكالة السويدية للتعاون الإنمائي الدولي) في 29 إبريل للتحدث عن الإعلام المستقل الوليد ببورما، وعن أهمية منابر المنفى في تغطية أخبار البلاد التي يتم انتهاك حرية التعبير فيها. يمكن للحضور أيضا مشاهدة " بورما فيديو جورناليست"، وهو فيلم وثائقي شارك في إنتاجه سو ميينت عن قوة المظاهرات في بورما. وسوف يتواجد بالحدث فرانك لا رو، مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بحرية التعبير، قبل توجهه إلى الدوحة لحضور حدث اليونسكو الرئيسي. زوروا: http://www.mizzima.com

في 3 مايو، سوف تقوم أديل سوز، عضو آيفكس بكزاخستان، بإعلان أسماء الفائزين في مسابقة الكاريكاتير السنوية الثالثة، وهو حدث أعاد إحياء فن كان يحتضر، وهو الكاريكاتير الافتتاحي. اشتركت أديل سوز مع جماعات حرية التعبير بالمنطقة، ومنها جمعية الصحفيين العامة بكيرغيستان والجمعية القومية للمنابر الإعلامة العامية المستقلة بطاجيكستان، في تجميع أفضل رسوم المنطقة المعبرة عن حرية التعبير في نتيجة سوف توزع الجماعات 1000 نسخة منها على المنابر الإعلامية ومنظمات المناصرة الإعلامية المحلية والدولية. كما نظمت الجماعات الوسط- آسيوية مسابقة لمقالات حرية التعبير. وقد يتمكن بعض النشطاء الشباب الذين اعتقلوافي ألماتي، كزاخستان، في العام الماضي بسبب تنظيمهم لاحتجاج في 3 مايو ضد الرقابة على الإنترنت، من التحدث عن خبراتهم. وبعد 3 مايو، يمكن مشاهدة الرسوم والمقالات الفائزة على: http://www.adilsoz.kz/?id=207&lan=english

أنشطة أخرى:

- تدعو الجمعية الصحفية العامة بكيرغيستان جميع الصحفيين إلى حضور مسابقة بلياردو ببشكيك. ومن الواضح أن مسابقات البلياردو للصحفيين صارت تقليدا متبعا بكيرغيستان في يوم 3 مايو، كطريقة لتعزيز التضامن في أوساط المراسلين وتعزيز حقوق العاملين بالإعلام. زوروا: http://www.monitoring.kg

- تعقد الجمعية القومية للمنابر الإعلامية العامة المستقلة بطاجيكستان اجتماعا بأسلوب المائدة المستديرة بدوشنبه، طاجيكستان، في 3 مايو لمناقشة 3 موضوعات عاجلة تؤثر على حرية الصحافة بالبلاد: الأزمة الاقتصادية ورفع الصفة الجنائية عن التشهير والتنظيم الذاتي للإعلام. زوروا: http://www.eng.nansmit.tj/

- تريد الشبكة الدولية للصحفيين معرفة إن كان دور الإعلام هو فعلا تعزيز التسامح والتفاهم وقبول الاختلافات، كما تطالب اليونسكو، أم مجرد نقل الحقائق، حتى إن كانت هذه الحقائق تولد انعدام الثقة أو تؤجج الخلافات؟ انشروا تعليقاتكم على: http://tinyurl.com/c559dr




من شبكتنا:

[email protected]_es alerta sobre nuevas amenazas a la libertad de prensa: 9 de cada 10 crímenes quedan impunes… https://t.co/cLB4npbZvW