المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

أذربيجان: الحكومة تحرم الإعلام الأجنبي من موجات إف إم

أدان معهد حرية وسلامة الإعلاميين وغيره من أعضاء آيفكس قرار الحكومة الآذرية بوقف إرسال منظمات إخبارية بارزة مثل بي بي سي وراديو أوروبا الحرة \ راديو ليبرتي وصوت أمريكا على موجات إف إم في أذربيجان.

فاعتبارا من أول يناير، لن يمكن استقبال المحطات الثلاث على موجات إف إم. وقد أعلن المجلس القومي للتلفزيون والإذاعة في أذربيجان القرار كجزء من عملية متواصلة لاستبعاد المنابر الأجنبية من ترددات التلفزيون والإذاعة القومية في البلاد.

ويقول معهد حرية وسلامة الإعلاميين إن القرار "غير قانوني" و"ليس في صالح الشعب الآذري" و"الغرض منه حماية مصالح المسئولين الأذربيجانيين الفاسدين والحزب الحاكم".

وسيسمح للمحطات بمواصلة بثها عبر الإنترنت والكابل والأقمار الصناعية وموجات الإذاعة المتوسطة ـ لكن قلة من الأذريين يتاح لها الاطلاع على هذه الوسائل، كما يقول المعهد.

وفي خطاب مشترك يدين القرار، قال 25 من أعضاء آيفكس إن المنظمات الصحفية الأجنبية تضفي التنوع والتعددية التي لا وجود لها في أي جوانب الإعلام الآذري. ويخشى المعهد من أن يعوق الحظر المعلومات الموضوعية عن استفتاء مارس حول خفض عدد فترات حكم الرئيس من عدمه.

ويدعو معهد حرية وسلامة الإعلاميين الحكومة من جهة إلى الرجوع عن قرارها، والمجتمع الدولي من جهة أخرى إلى إدانة هذا التحرك.

وعلى من يرغب في الاستماع إلى المحطات زيارة:
ـ راديو أوربا الحرة \ راديو ليبرتي: http://www.rferl.org/section/Azerbaijan/151.html
ـ صوت أمريكا: http://www.voanews.com/azerbaijani
ـ بي بي سي: http://www.bbc.co.uk/azeri/

من شبكتنا:

More good news from #Malaysia, as a law imposing criminal penalties for supposed "fake news" is repealed by the new… https://t.co/JXME1YMPby