المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

كولومبيا: مقتل رئيس تحرير بعد تلقيه تهديدات بالقتل

بعد تلقيه تهديدات لسنوات من الكتابة حول الروابط بين السياسيين المحليين وملاك الأرض والمجموعات اليمينية شبه العسكرية، تم إطلاق النار على صحفي كولومبي بلغ من العمر 50 عاما ولقي حتفه رميا بالرصاص في 19 آذار / مارس، وفق مؤسسة حرية الصحافة، ولجنة حماية الصحفيين ومراسلون بلا حدود.

كلودوميرو كاستيلا أوسبينو، رئيس تحرير وصاحب مجلة "ايل تيمبو بلسو ديل" ومراسل لـ"لا بوث دي مونتيريا"، قتل بينما جالسا يقرأ كتابا خارج منزله، في مونتيريا، قرطبة، شمال كولومبيا. وكان مشهورا بإدانته للفساد في المنطقة.

وقالت لجنة حماية الصحفيين: "يتعرض الصحفيون في المقاطعات للخطر بشكل خاص، وكثيرا ما يمتنعون عن الكتابة حول المواضيع الحساسة. بينما كاستيلا قرر بشجاعة عدم ممارسة الرقابة الذاتية، ومقتله يبرز الحاجة إلى إظهار السلطات التزامها بحماية الصحافة".

شارك كاستيلا أوسبينو في برنامج حماية الصحافي من أغسطس 2006 إلى شباط / فبراير 2009 ، وفق تقارير مؤسسة حرية الصحافة. في نوفمبر 2009 ، وطلب أن تعاد التدابير الأمنية، بما في ذلك وجود حارس شخصي له. ورفض برنامج الحماية، مؤكدا انه لم يكن في خطر في الآونة الأخيرة بناء على تحليل للمخاطر تم إجراؤه.

من شبكتنا:

Five more years in prison. Bahraini authorities have repeatedly targeted @NABEELRAJAB in retaliation for his human… https://t.co/GhjVeF2CBM