المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

جمهورية الكونغو الديمقراطية: الصحفيون يمارسون الرقابة الذاتية للبقاء على قيد الحياة

على الرغم من تراجع حجم انتهاكات حرية التعبير في جمهورية الكونغو الديمقراطية، إلا أن ذلك لم يواكبه تحسن في نوعية الأخبار، وفقا لمنظمة "صحفيون في خطر"في تقريرها السنوي لعام 2009.

صدر التقرير بعنوان "حرية التعبير في الحياة اليومية: بين الخوف والبقاء على قيد الحياة" يوم 10 ديسمبر، بالتزامن مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان. ويشير إلى أن "سيكولوجية الخوف" وسوء التحقيقات في الاعتداءات على الصحفيين أسفرت عن انتشار الرقابة الذاتية.

ووثقت المنظمة 75 اعتداء على حرية التعبير في جمهورية الكونغو الديمقراطية في عام 2009 ، بانخفاض 30% عن عام 2008. ووقع أعلى عدد من الانتهاكات في كينشاسا، التي تضم العدد الأكبر من الإعلاميين. إلا أن مقاطعة كيفو الجنوبية هي المكان الأخطر حيث قتل فيها ثلاثة صحفيين منذ عام 2007. وفي كل عام، يلقى صحفيا على الأقل مصرعه في جمهورية الكونغو الديمقراطية وذلك منذ عام 2005.

من شبكتنا:

La Oficina del Alto Comisionado para la Paz censura programa de televisión https://t.co/vrMeQ0R6jW @FLIP_org @Karisma #Colombia