المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

دومينيكا: الجماعات الإعلامية تدين مسودة قانون الإعلام


اجتمعت جمعية العاملين بالإعلام الكاريبيين وجمعية العاملين بالإعلام في دومينيكا و المادة 19 في الأسبوع الماضي لإلقاء الضوء على الخطر الذي تمثله مسودة قانون البث بدومينيكا على الإعلام المستقل والتوصية بإدخال تعديلات عليها.

اشتركت المنظمات الإعلامية في مشاورات مع ممثلي المجتمع المدني وسياسيي الحكومة والمعارضة والإعلاميين والمحامين.

قالت تاليا ريمي، رئيسة جمعية العاملين بالإعلام في دومينيكا، أن موقف الجماعة المعارض للعديد من بنود مسودة القانون يستند إلى الدعم الإقليمي المقدم من جمعية العاملين بالإعلام الكاريبيين والدعم الدولي المتمثل في المادة 19، اللتان تولى برنامج الحملات بآيفكس تسهيل مشاركتهما.

إن "مسودة قانون هيئة البث بدومينيكا" تقضي بتشكيل هيئة جديدة لتنظيم تصاريح ومحتوى البث وتنص على قوانين عامة للبث. ومن أكثر المسائل إلحاحا بهذا الشأن هو كون المسودة تنص على أن تكون لوزير الإعلام الكلمة العليا في العديد من القرارات، منها منح التصاريح لمحطات البث الجديدة أو إنهاء أو تعليق التصاريح السارية. ومن المواد الأخرى المثيرة للقلق في القانون:

- تولي وزراء الحكومة تعيين 3 من أعضاء مجلس إدارة الهيئة السبعة.

- إجبار مجلس إدارة الهيئة على الانصياع لتعليمات الوزير فيما يتعلق بالسياسات التي قد تؤثر على الأمن القومي و النظام العام والسلامة.

- بمقتضى القانون، يمنع منعا باتا أي فرد أو منظمة ممن اتهموا بإثارة الفتن أو التشهير من الحصول على ترخيص بث، وذلك على الرغم من أن إثارة الفتن تهمة فقدت مصداقيتها بصورة كبيرة لكونها تبرر انتهاك حقوق الإعلام لتحقيق أغراض سياسية.

لقراءة عرض للمسودة والتوصيات التي تفتقت عنها المشاورة المشتركة، زوروا: http://tinyurl.com/dzmroz

من شبكتنا:

¿Sabías que en Brasil murieron al menos 22 comunicadores entre 2012 y 2016? Nuestro miembro @ARTIGO19 lanzó un inf… https://t.co/bcXgHR4Goj