المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

وزارة الداخلية تمارس تحرشات أمنية عنيفة وتشهير ضد صحفي بسبب حملته على التجاوزات والمخالفات في وزارة الداخلية الشبكة العربية تحمل وزير الداخلية المسئولية كاملة عن حياة علاء الجمل

القاهرة في 12يوليو 2009


(الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان/أيفكس) أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان اليوم ، الحملة المنظمة التي يشنها بعض ضباط الشرطة ضد علاء الجمل الصحفي بجريدة صوت الأمة الأسبوعية ، عبر اقتحام منزله في حي العمرانية بمحافظة الجيزة ، بشكل متكرر بدءا من يوم 30 يونيو الماضي ، وصلت لذروتها يوم الجمعة الماضي 10يوليو وأمس السبت 11يوليو حيث اقتحموا منزله نحو ستة مرات في اقل من 24ساعة ، فضلا عن التشهير به وترويج إشاعة بين جيرانه انه متهم في جريمة جنائية!

وقال الصحفي علاء الجمل لمحامي الشبكة العربية " إن الحملة البوليسية السافرة ضدي بدأت عقب حملتي الصحفية ضد مد خدمة بعض الضباط وحركة التنقلات لمساعدي وزير الداخلية وبعض الضباط الذي ارتكبوا مخالفات وثقتها الداخلية نفسها ، وكان عنوان أهم موضوعاتها( لواءات شرطة بدرجة مسجل خطر) منذ أسبوعين".

ولم يكتفي ضباط الشرطة بحملة التخويف والملاحقة ضد الصحفي الشجاع ، بل تواصلت لتطال أسرته ، حيث اقتحمت قوة ضخمة من الشرطة تكونت من أكثر من 35سيارة أمن مركز منزل أسرته في محافظة أسيوط بحجة البحث عن أسلحة ، ثم أشاعوا ان علاء اعتدى على ضابط شرطة بالقاهرة!.

وقالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان" عار على وزير الداخلية أن يترك ضباطه يمارسون البلطجة ومحاولة تشويه أسم صحفي بسبب تناوله الصحفي لتجاوزات ومخالفات هذه الوزارة ، فإذا كان ثمة مأخذ قانوني ضد علاء الجمل فليعلنه ، وإلا فعلى الوزير ان يكف يدي ضباطه عن هذه الملاحقات البوليسية فورا".

وأعربت الشبكة عن رفضها التام لأسلوب البلطجة الأمنية الذي تمارسه الداخلية الصحفيين الذين يقومون بدورهم في كشف الخطاء والممارسات المسيئة أمام الرأي العام ، وأنها تحمل وزير الداخلية شخصيا مسئولية حماية هذا الصحفي والحفاظ على حياته من بطش ضباطه.

من شبكتنا:

20M: que nadie sepa lo que pasó. El informe de @espaciopublico sobre las polémicas elecciones en #Venezuelahttps://t.co/Rwp5MVSPid