المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

المنظمة المصرية تستنكر تهديد وزير الاستثمار للقنوات الفضائية وتطالب مرسي بدعم حرية الإعلام

(المنظمة المصرية لحقوق الإنسان/ آيفكس) - 6 أغسطس 2012 بواسطة المحرر - تعرب المنظمة المصرية لحقوق الإنسان عن قلقها البالغ من تهديد أسامة صالح وزير الاستثمار للقنوات الفضائية بفرض عقوبات تتراوح بين التحذير ولفت النظر إلى الإيقاف ثم سحب التراخيص نهائياً ، مما يعتبر بمثابة مؤشر خطير على تراجع وضعية حرية الرأي والتعبير بصفة عامة وحرية الإعلام خاصة بعد تولي حكومة د.مرسي الحكم.


ومن جانبه ، أكد أ.حافظ أبو سعده رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان أن هذا الوعيد بفرض عقوبات مشددة على القنوات الفضائية لايتناسب مع طبيعة المرحلة الراهنة التي تشهدها مصر بعد الثورة باعتبار احترام الحريات والحقوق أساس هذه المرحلة ومن ضمنها حرية الرأي والتعبير، كما تخالف تعهدات الرئيس د.محمد مرسي بصون حرية الرأى والتعبير بل ستكون على رأس أولوياته، وسيعمل على أن يكون الدستور ضمانة أساسية وقوية لحرية الرأى والتعبير.


وفي هذا الصدد ، تؤكد المنظمة المصرية على ضرورة تغيير السلطات المصرية سياستها تجاه حرية الرأي والتعبير والحق في تداول المعلومات خصوصا بعد ثورة 25 يناير ، والغاء سياسة تكميم الافواه – التي كانت تتبع أيام النظام السابق -عن طريق اقتحام مقرات القنوات الفضائية والتهديد بغلقها وسحب التراخيص منها وغلق الصحف وملاحقة النشطاء والمدونين ، مطالبة الرئيس مرسي وحكومته باتخاذ خطوات فعلية لدعم حرية الرأي والتعبير وحرية الصحافة عامة وحرية الإعلام خاصة ، مع العمل على ضرورة زيادة مساحة الحرية المتاحة أمام الصحفيين والإعلاميين لا تقليصها والانتقاص منها ، لكون ذلك يسيء لوضعية حقوق الإنسان لمصر الثورة .

من شبكتنا:

غلق النوافذ.. الرقابة على الانترنت في مصر @afteegypt https://t.co/UWrrZ6IEOy @MadaMasr @HebaFarooq @HamzawyAmr… https://t.co/oTCThmqPhr