المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

اليوم العالمي لحرية الصحافة في أوروبا وآسيا الوسطى

تجمع الصحافيين في قيرغيزستان الذين أنهكتهم الصدمات السياسية الأخيرة، في اليوم العالمي لحرية الصحافة لمناقشة التحديات التي يواجهونها بعد الثورة. وفي 3 مايو\ أيار، نظمت الجمعية العمومية للصحافيين معرض كاريكاتير في متحف في بيشكيك، كوسيلة تتسم بالدعابة الساخرة من أجل لفت الانتباه إلى انتهاكات حرية التعبير في البلاد. انعكست الإطاحة الأخيرة بالنظام في الرسوم. تهدف المسابقة إلى إحياء شكل من أشكال الفن الذي يموت في قيرغيزستان، كما تهدف إلى تعزيز التضامن بين الصحفيين. كما نفذت الجمعية حملة لزراعة الأشجار في 24 نيسان / أبريل على شرف اليوم العالمي لحرية الصحافة، وذلك بدعم من أيفكس. تم التذكير بالزملاء الصحافيين المحليين والأجانب الذين قتلوا في الصراع حيث تم زرع 144 شتلة في شارع الصحافيين.

في كازاخستان، نظمت أديل سوز -المؤسسة الدولية لحماية حرية التعبير- للمرة الأولى فاعلية يتم خلالها الذكر بالاسم والفضح، من خلال قيام الصحافيين بإعداد قائمة بأسماء الوكالات الأكثر سرية والمسؤولين الذين يرفضون تقديم معلومات. وتم منح تفاحة من السيراميك عليها وجه إنسان بفم وعيون مغلقة وسدادات للأذن للوكالات الحكومية والمسؤولين الأقل استجابة لإعلان المعلومات! وفي محاولة أخرى لبناء التضامن بين الصحافيين، استضافت أديل سوز حدث جدارية للرسم والكتابة على الكتل الخرسانية.

احتفل الصحافيون في أذربيجان وأعضاء معهد حرية المراسلين والسلامة في اليوم العالمي للصحافة عن طريق التجمع على قبر رئيس التحرير القتيل المار حسينوف. ويزعم أن حسينوف قتل على خلفية أوامر من قبل مسؤولين رفيعي المستوى في باكو ونفذ الجريمة عناصر إجرامية في عام 2005. أيضا، استضاف المعهد وحومؤسسة حقوق الإعلام مناقشة بشأن التنظيم الحكومي للإنترنت ، بما في ذلك الترخيص لتليفزيون الإنترنت والتحكم في الشبكات الاجتماعية.
http://www.ifex.org/azerbaijan/2010/05/03/roundtable_event/

وفي روسيا البيضاء يتعرض الصحافيون المستقلون للهجوم بشراسة واقتحام منازلهم ومكاتبهم ومصادرة معداتهم. وتسيطر السلطات على وسائل الإعلام من خلال رفض تسهيل الوصول إلى المعلومات ومنع توزيع الصحف والطباعة. رابطة الصحفيين في بيلاروس، تواصل الكفاح من أجل حرية الصحافة واختارت اليوم العالمي لحرية الصحافة للتعبير عن تضامنها مع الزملاء في جميع أنحاء العالم الذين يتعرضون أيضا لتهديد.

ووزع الشباب الناشطين من وسائل الإعلام بطاقات بريدية من الرابطة لتكريم اليوم العالمي لحرية الصحافة في معرض "وسائل الإعلام في روسيا البيضاء"، الذي افتتح يوم 4 أيار / مايو. وتظهر البطاقة البريدية أحد الهنود الأميركيين يمرر أنبوب السلام من مجموعة من الصحفيين إلى أخرى. وقالت الرابطة: "كانت لدينا الرغبة في تذكير الصحافيين من وسائل الإعلام المملوكة للدولة، الذين شاركوا في المعرض، أننا على استعداد للتعامل معهم كزملاء في المقام الأول". كما قدمت بطاقات الدعوة للمسؤولين الحكوميين.
http://baj.by/؟newlang=eng

من شبكتنا:

Africa Check tracks progress on 10 key promises made during their campaign, by governments in Nigeria, South Africa… https://t.co/mKOYsTqlgN