المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

الغابون: وقف الصحافة المعارضة ومنع انتقاد الدولة

 منذ فاز على بونغو بالرئاسة في الغابون في أغسطس الماضي ظلت الصحافة تعاني من رقابة شديدة بسبب انتقادها لنتائج الانتخابات والمسؤولين الحكوميين. الصورة لـ دانيل ماجنووسكي عبر رويترز
منذ فاز على بونغو بالرئاسة في الغابون في أغسطس الماضي ظلت الصحافة تعاني من رقابة شديدة بسبب انتقادها لنتائج الانتخابات والمسؤولين الحكوميين. الصورة لـ دانيل ماجنووسكي عبر رويترز

Daniel Magnowski via Reuters

أوقفت هيئة لمراقبة الإعلام تديرها الدولة، ستة صحف خاصة، وبرنامج تلفزيوني في الغابون في 10 تشرين الثاني/ نوفمبر، في محاولة لإسكات الانتقادات حول نتائج الانتخابات الأخيرة، ولعدد من أعضاء الحكومة، وفقا لأعضاء في أيفكس.

وكانت جميع المطبوعات التي أوقفت قد نشرت مقالات تنتقد العملية الانتخابية في آب/ أغسطس، بحسب لجنة حماية الصحفيين. وخلال الانتخابات الرئاسية، كانت السلطات الغابونية طبقت رقابة مشددة على الصحفيين المحليين والأجانب واعتدت عليهم.

وفقا لأعضاء في أيفكس، فإن "إيكو دو نور" عانت من القيود الأشد، حيث تم تعليقها لمدة ثلاثة أشهر لنشر مقال في عددها الذي صدر يوم 29 أكتوبر بعنوان: "الثمار الأولى لدولة همجية". وتم إيقاف "نكو لو ميساجيه" و "لا كروكوديل" لمدة شهر واحد ، بينما أوقفت كل من "لو سكريبولار", " لومبري" و "لا ناسيون" لمدة شهرين.وبخلاف ذلك تلقت كلا من"لو تان" و "غابون دابور" ، تحذيرا بـ"الحفاظ على المعايير المهنية".

بالإضافة إلى ذلك، تم تعليق بث البرنامج التليفزيوني الشهير الذي تحظى بشعبية هائلة "فيما بيننا"، والذي يذاع على محطة "كانال اسبوار" التلفزيونية الخاصة. وكان البرنامج قد منح مساحة للانتقادات العلنية لمن يقدمون البث المباشر.

واتهم المجلس القومي للاتصالات (سي إن سي) العديد من وسائل الاعلام بـ"الاعتماد على جملة من الشائعات" و "نشر الانقسامات العرقية والسب والقذف" ، وفقا لمنظمة مراسلون بلا حدود.

نوربرت نجوا ميزوي، مدير صحيفة "نكو لو ميساجيه" ورئيس جمعية الصحافة الخاصة بالغابون، أبلا مراسلون بلا حدود أنه كان خائفا من أن تكون تلك التكتيكات مجرد بداية لتدابير تهدف إلى تكميم الصحافة. كما أبلغ لجنة حماية الصحفيين أن المجلس لم يقدم تفاصيل حول انتهاكات محددة ارتكبتها تلك الصحف لحرية الصحافة بالتحديد.

من شبكتنا:

Secuestran y golpean a periodistas en #Perú. Una situación que empieza irse de las manos en el país andino.… https://t.co/npVMvRlxzS