المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

أندونسيا: حبس نشطاء بسبب تلويحهم بالأعلام.. هيومن رايتس ووتش

Human Rights Watch

على الحكومة الأندونيسية الإفراج الفوري عن ما يزيد على 100 من نشطاء بابوا ومولوكو الذين سجنوا لتعبيرهم عن آرائهم بصورة سلمية سياسية،كما أن عليها تغيير القوانين والسياسات لحماية حرية التعبير، حسب تقرير جديد صادر عن هيومن رايتس ووتش.

أجرت المنظمة أكثر من 50 مقابلة مع السجناء السياسيين على مدى العامين الماضيين عن "محاكمة الطموح السياسي: السجناء السياسيون في اندونيسيا." ويصف التقرير أن اعتقال ومحاكمة الناشطين الذين رفعوا بطريقة سلمية الرموز المحظورة مثل نجمة الصباح بابوا مولوكو وأعلام جمهورية مالوكو الجنوبية . لم يتم تقديم الخدمات الطبية الملائمة للسجناء الذين تعرضوا للتعذيب في الاعتقال، وتم نقلهم إلى سجون معزولة بعيدا عن الأسرة والمجتمع.

وصف أحد السجناء الضرب الذي تعرض له من قبل فرقة مكافحة الإرهاب : "اذا كانوا يحملون قضيبا حديديا يضربوننا به، وإذا ما كانوا يحملون المضارب الخشبية ، فهي ما يتم استخدامها ضدنا، وإذا ما حملوا سلك كهربائي ضربونا به. إنهم يضربون بالأحذية . وبأيديهم العارية وبكل شيء ".

وقالت هيومن رايتس ووتش: "ينبغي على الاتحاد الأوروبي أن يوضح أن العالم منزعج بسبب هذه الانتهاكات للصحافة في أندونيسيا من أجل الإفراج عن هؤلاء المعتقلين وتعديل قانون العقوبات لمنع انتهاكات حقوق الإنسان في المستقبل.

وفي رسالة منفصلة إلى الاتحاد الأوروبي، دعت هيومن رايتس ووتش الاتحاد الأوروبي إلى الحصول على تعهدات محددة من الحكومة الاندونيسية لتحسين حالة حرية التعبير، بما في ذلك إلغاء قوانين التشهير الجنائية، وذلك خلال الحوار بين الاتحاد الأوروبي واندونيسيا حول حقوق الإنسان، المقرر عقده في جاكرتا يوم 29 حزيران / يونيو.

من شبكتنا:

Joint statement from 10 international NGOs calling for judicial harassment of Singaporean activist Jolovan Wham to… https://t.co/O1G6tdxoDw