المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

دولي: تراجع في الديمقراطية في الدول الشيوعية السابقة، بيت الحرية

"دول في مرحلة انتقالية"، هو تقرير بيت الحرية الشامل حول 29 بلدا في مرحلة ما بعد الشيوعية في أوروبا وآسيا 2009، يقول التقرير إن الدول فشلت في عكس نمط الانتكاسات الديمقراطية التي شهدتها المنطقة على مدار العقد الماضي.

مقارنة بعام 2008، حصلت 14 دولة على تقييم إجمالي أقل استنادا إلى عدة مؤشرات من بينها قوة المجتمع المدني، ومستوى الفساد، والعملية الانتخابية واستقلال وسائل الإعلام. وقال المدير التنفيذي لبيت الحرية جينفر وندسورك "إن نتائج التقرير حول الدول التي تمر بالمرحلة الانتقالية توحي بأن هناك أزمة عميقة ومستمرة في حكم دول الاتحاد السوفياتي السابق".

من بين الاتجاهات المتصلة بالصحافة كانت زحف الدولة على وسائل الإعلام الإلكتروني والمدونين. في كازاخستان وقيرغيزستان ، على سبيل المثال ، وافقت كل من الحكومتان على قوانين صنفت مواقع الإنترنت باعتبارها إعلام الجماهيري وبالتالي وضعت المدونين تحت نفس قوانين الصحافة التقيدية التي تعاني منها وسائل الإعلام التقليدية في تلك البلدان. في كازاخستان، تم توجيه اتهامات للمدونين الناقدين وفقا لمواد القانون الجنائي الذي يعاقب أي شخص "يهين شرف وكرامة الرئيس".

تم استخدام التشهير كسلاح ضد الصحفيين في العديد من الدول الديمقراطية الوليدة. في الجبل الأسود، يعاقب على السب والقذف بغرامات ضخمة وصلت إلى 14000 يورو، في العام الماضي. صدر الحكم على الصحافي أندري نيكولايديس بدفع تعويضا يقدر بـ ١٢٠٠٠ يورو على خلفية موضوع انتقد فيه مخرج سينمائي. وشهدت مقدونيا ١٦٠ دعوى جنائية بالسب والقذف ضد الصحافيين خلال 2008 و 2009. وفي أذربيجان، لا يزال التشهير الجنائي ضمن القوانين رغم الانتقادات الدولية الواسعة.

لم تعتمد البلدان فقط على المحاكم لاستهداف الصحفيين، ولكن في مولدوفا، منع الصحافيون من دخول البلاد لتغطية عنف ما بعد الانتخابات حول نقاط فنية، لم يستخدم العنف لمنع الصحفيين الذين يعبرون الحدود من قبل. كما قتل العديد من المدافعين عن حقوق الإنسان والصحافيين في المنطقة أو سجنوا. وفي العام الماضي ، اختطفت ناتاليا استميروفا، التي حققت في انتهاكات حقوق الإنسان في الشيشان، وقتلت.

إلا أن الصورة كانت أفضل، بالنسبة لمعظم دول البلقان. على الرغم من انتكاسات طفيفة،شهدت ألبانيا والبوسنة والهرسك وكوسوفو وصربيا ومقدونيا تحسينات في مجالات مثل الإعلام المستقل والعملية الانتخابية، وفقا للتقرير.

من شبكتنا:

La Oficina del Alto Comisionado para la Paz censura programa de televisión https://t.co/vrMeQ0R6jW @FLIP_org @Karisma #Colombia