المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

راديو أوكابي و٦٠ بطلا لحرية الصحافة يكرمون بواسطة المعهد الدولي للصحافة

في مؤتمره الأسبوع الجاري، كرم المعهد الدولي للصحافة إذاعة أوكابي، ومقرها في جمهورية الكونغو الديمقراطية، بجائزة رائد الإعلام الحر لعام ٢٠١٠. بدأت إذاعة أوكابي البث في ٢٥ فبراير ٢٠٠٢ كمحطة ضمن الخدمة العامة، وساهمت في دعم السلام والتحول الديمقراطي من خلال احترافيتها والتزامها بالأخلاقيات والتنوع الذي يوفره البث اليومي بخمس لغات.

وصل موقع الإذاعة على الإنترنت ليكون الموقع الإخباري الأول في البلاد، حيث يعطي العالم الخارجي المعلومات عن التطورات اليومية في البلاد. الإذاعة تدار بشكل مشترك من قبل مؤسسة هيرونديل في سويسرا ومنظمة الأمم المتحدة، بعثة تحقيق الاستقرار في كينشاسا.

كان الصحافيون في راديو أوكابي قد تلقوا تهديدات بسبب تقاريرهم عن القتال بين المتمردين والقوات الحكومية والمسلحين المحليين. وقتل اثنان من الصحافيين العاملين بالمحطة منذ عام ٢٠٠٧.

كما قدم المعهد تكريما لـ٦٠ بطلا عالميا لحرية الصحافة يوم الثلاثاء في الاحتفال الذي يوافق أيضا الذكرى الستين لانطلاق دفاع المعهد الدولي عن حرية الصحافة في جميع أنحاء العالم. العائدات من كتاب "كلمات من الحرية: ألف تحية إلى 60 بطلا اختارهم المعهد العالمي لحرية الصحافة" ستوجه إلى صندوق المعهد لدعم حرية الصحافة. تمكن ٢٠ من هؤلاء الأبطال من الحضور في فيينا. كما كرم المعهد الدولي للصحافة عضو المعهد ريمون لوو الجنوب أفريقي بجائزة الالتزام مدى الحياة بحرية الصحافة.

على صعيد آخر، المؤتمر الذي انعقد في فيينا وبراتيسلافا في الفترة من ١١-١٤ سبتمبر ، تبنى أعضاء المعهد بالإجماع ١٠ قرارات خاصة بحرية الصحافة، من بينها: الدعوة لإطلاق سراح الصحافيين في إيران، دعوة السلطات الأوكرانية لوضع حد للإفلات من العقاب والسماح للمحطات التلفزيونية المستقلة بالعمل؛ ودعوة زامبيا للتخلي عن السيطرة على وسائل الإعلام، وكذلك الدعوة لإنهاء الرقابة وقمع الإعلام في فيجي.

من شبكتنا:

Writers for Peace Committee statement on the Gaza demonstrations of Friday 18 May https://t.co/KV9sRtsxRI @pen_int https://t.co/ajuCi8bnSW