المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

رئيس تحرير مجلة روسية يفوز بجائزة حرية النشر الدولية

فاز رئيس تحرير روسي الذي عالج ببسالة الصراعات في القوقاز - على الرغم من محاولة الاختطاف الأخيرة التي استهدفته- بجائزة هذا العام لجمعية الناشرين الدولية لحرية النشر. وفاز اسرابيل شوفوخالوف، رئيس تحرير مجلة "دوش" الفصلية بجائزة عام ٢٠١٠ لكتابته الـ"شجاعة والمثالية في الدفاع عن حرية النشر". وهناك جائزة خاصة أيضا سيتم منحها للناشر التركي عرفان سانكي.

"دوش" (كلمة شيشانية) تقدم الأخبار والتحليلات من القوقاز، وخصوصا من جمهورية الشيشان، إلى ٥٠٠٠ قارئ في أنحاء أوروبا وآسيا الوسطى منذ ما يقرب من ثماني سنوات. وكرئيس تحرير، كفل شوفوخالوف لـ"دوش" تغطية قضايا حقوق الإنسان والزوايا المتعلقة بها في النزاع في الشيشان، مثل الكتابة عن أوضاع الأطفال ضحايا الحرب أو إعادة طبع الخطابات الفعلية من الذين سجنوا في روسيا دون محاكمة.

وقد وضعت هذه الموضوعات المثيرة للجدل "دوش" في خط النار. ففي آذار / مارس، على سبيل المثال، اختطف شوفوخالوف لفترة وجيزة وكذلك زميل له بينما كانا في طريقها لمقابلة رئيس انغوشيا.

ومنحت جمعية الناشرين الدولية "جائزة الحرية لعام ٢٠١٠- الجائزة الخاصة، لسانكي الناشر التركي، الذي يواجه الحبس تسع سنوات لنشر الأدب الكلاسيكي، مثل "مغامرات دون جوان يونغ" لغيوم أبولينير الذي تعتبره السلطات "بذيئ".

وسيتم تقديم الجوائز في ٢ نوفمبر/ تشرينثان في معرض الكتاب في اسطنبول.

من شبكتنا:

Reprieve and Release for two Ugandan journalists. In separate incidents: Top Radio journalist Richard Kasule aka Ka… https://t.co/7JNT9rLgbD