المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

أعضاء في أيفكس يكرمون المدافعين عن حرية التعبير في اليوم العالمي لحقوق الإنسان

الكرسي الفارغ المخصص للحاصل على نوبل للسلام ليو شياباو يحمل جائزته في احتفال أوسلو  الطورة لـ: www.liuxiaobo.eu
الكرسي الفارغ المخصص للحاصل على نوبل للسلام ليو شياباو يحمل جائزته في احتفال أوسلو الطورة لـ: www.liuxiaobo.eu

www.liuxiaobo.eu

تم تخصيص مقعد فارغ للفائز بجائزة نوبل للسلام ليو شياوبو في حفل هذا العام في أوسلو يوم ١٠ ديسمبر، للدلالة على عدم قدرته على تسلم الجائزة شخصيا. سجنه المستمر بسبب مطالبته بحقوق الإنسان والإصلاح السياسي في الصين يمثلرمزا للجميع المدافعين عن حقوق الإنسان والصحافيين الذين يتعرضون للاضطهاد بسبب التماسهم للعدالة. وبمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان، أشاد أعضاء أيفكس بشجاعة ليو شياوبو وألقوا الضوء على المدافعين عن حقوق الإنسان في العالم.

ألغت لجنة نوبل النرويجية جزء من حفل توزيع الجوائز بعدما منعت السلطات الصينية أفراد أسرة شياباو من السفر إلى أوسلو لتسلم الجائزة نيابة عنه. وخضعت قرينة ليو شيا للإقامة الجبرية منذ ٨ أكتوبر. كما تدخلت الحكومة الصينية لجعل الحكومات الأخرى لا تحضر حفل نوبل، حسب هيومن رايتس ووتش وبيت الحرية. واستسلمت تسعة عشر بلدا للضغوط هي: أفغانستان ، الجزائر ، كوبا ، كولومبيا ، مصر ، إيران ، العراق ، كازاخستان ، روسيا ، أوكرانيا ، المملكة العربية السعودية والسودان وتونس وفيتنام وصربيا والمغرب وباكستان وفنزويلا وسريلانكا.

كما تم فرض رقابة مشددة على أنباء الجائزة داخل الصين من جانب السلطات، حسب لجنة حماية الصحفيين والاتحاد الدولي للصحفيين ومراسلون بلا حدود. ووفقا للتقارير الإخبارية، فالكثير من الناس لا يعرفون من هو ليو شياوبو.

وكان رد فعل بكين على الاهتمام هو فرض رقابة صارمة على غيره من المعارضين، حسب هيومن رايتس ووتش والاتحاد الدولي للصحفيين. حيث تم منع المساهمين في وضع الميثاق ٠٨ من لقاء بعضهم البعض، ومن إعطاء مقابلات إعلامية أو السفر إلى الخارج. الوثيقة التي ساعد ليو شياوبو في صياغتها، تحدد نقاطا للإصلاحات السياسية التدريجية. كما تعرض عدد لا يحصى من النشطاء الآخرين لمضايقات وجرى استدعاؤهم للاستجواب من قبل ضباط الأمن. كما تم منع العلماء والمحامين والفنانين المشهورين من مغادرة البلاد.

وقالت هيومن رايتس ووتش إن: "التصعيد القمعي من بكين ردا على قرار لجنة جائزة نوبل للسلام جاء بسبب تسليط الضوء على واقع حقوق الإنسان فى الصين". وأشاد القلم الأمريكي بـ"شجاعة" ليو شياوبو "الكبيرة"، مقدرا عدد السجناء السياسيين والدينيين في الصين بالآلاف.

واحتفل بيت الحرية باليوم العالمي لحقوق الإنسان عبر نشر "بروفايل" لليو و١٥ سياسيا بارزا آخر من مختلف أنحاء العالم، في مجلة "السياسة الخارجية". وشملت القائمة يو غامبريا، وهو راهب بوذي وطفل جندي سابق يقضي حاليا حكما بالسجن لمدة ٦٣ عاما. كما تذكر القائمة وجود ٢٠٠ ألف سجين سياسي غير معروفين في معسكرات العمل الجماعي في كوريا الشمالية، حيث يتعرض السجناء للتعذيب والإعدام العلني وأعمال السخرة. وتحتل آسيا مكانة بارزة في القائمة، التي تضم أيضا المعارض الصيني والناشط لمكافحة الإيدز هو جيا والراهب الفيتنامي ثيش كوانغ.

ويشمل السجناء من باقي أنحاء العالم المعارض البحريني المدون عبد الجليل السنكيس، والمحامي والحقوقي السوري هيثم المالح، والمحامية الإيرانية نسرين سوتوده، والشاعر الأوزبكي يوسف جمعة ، والناشط الكازاخستاني يفغيني زوفيتس، والناشط الحقوقي من روسيا البيضاء نيكولاي أفتوفيتش، والطبيب المعارض الكوبي أوسكار إلياس بيسيت، والصحافي الغامبي وناشط حقوق الإنسان إدوين نبوليزا نواكامي، من بين الحالات الأخرى التي يغطيها أعضاء أيفكس.

وأحيت المادة ١٩ اليوم من خلال حث الدول على مساءلة أي شخص يتسبب في ضرر للمدافعين عن حقوق الإنسان. وقالت إن "حرمان المدافعين عن حقوق الإنسان من حقوقهم يؤدي إلى تأثير مخيف على حقهم في حرية التعبير، ويعرقل حق الجمهور في المعرفة كما أنه عبء نفسي كبير على قدرتهم لتحميل الدولة والجهات الفاعلة غير الحكومية مسووليتها عن الانتهاكات ".

وفي ١٠ ديسمبر\ كانون الأول، استغل المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية (مدى) المناسبة للإشارة إلى زيادة كبيرة في الهجمات على الصحافيين الفلسطينيين. وفي العام الماضي، ذكرت مدى أن ١٧٣ اعتداء ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي وأجهزة الأمن الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة. بينما تجاوزت الانتهاكات هذا العام لحرية وسائل الإعلام ٢٠٠ انتهاكا. ودعت مدى إلى الإفراج الفوري عن الصحافيين المعتقلين.

وتمت تغطية قضية انعدام الأمن في ظروف عمل الصحافيين الصوماليين في تقرير صدر في اليوم العالمي لحقوق الإنسان من قبل النقابة الوطنية للصحفيين الصوماليين: "حكايات لا حصر لها من البؤس العميق : الصحافيين الصوماليين والعمل المحفوف بالمخاطر". ويقول التقرير إن الصحافيين يتقاضون مبالغ ضئيلة ولا يتم تأمينهم ولا يمكنهم إعالة أسرهم. كما أن التمييز والاعتداء الجنسي على الصحافيات هو أيضا قضية رئيسية.

ووجهت جمعية الصحافيين في شرق أفريقيا الانتباه إلى تزايد اضطهاد وسائل الإعلام تحت ستار الحرب على الإرهاب. وقتل سبعة صحافيين خلال هذا العام ، وسجلت أوغندا والصومال أكبر عدد من الضحايا. وقال عمر فاروق عثمان الأمين العام للاتحاد، ورئيس النقابة الوطنية "همنا هو تزايد السخونة السياسية في أوغندا والسودان وجيبوتي وجزر القمر وسيشيل نتيجة الانتخابات الوشيكة والاستفتاء. ونخشى أن تستخدم الأجندات السياسية، والمكائد والإجرام للحد من جميع الحريات المدنية بما في ذلك حرية التعبير وحرية الإعلام".

وفي أذربيجان، ندد معهد حرية المراسلين والسلامة بتجاهل الحكومة لليوم العالمي لحقوق الإنسان، وأشار إلى قضية سجن الصحافي آينولا فاتولاييف، الذي لا يزال وراء القضبان على الرغم من حكم المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان بالافراج عنه. كما ذكر المعهد بعدد من سجناء الرأي الذين اعتقلوا في أعقاب الانتخابات البرلمانية لعام ٢٠٠٥، والذين ما زالوا يقبعون في السجون.

واختارت منظمة الإعلام في جنوب وشرق أوروبا، إحدى أعضاء المعهد الدولي للصحافة، اليوم العالمي لحقوق الإنسان لتكريم رسام الكاريكاتير السياسي كريستو كومارنيتسكي، الذي يعمل مع صحيفة "سيغا" البلغارية اليومية، واثنين من الصحف الأسبوعية هما "صوفيا إيكو "و"ستارشل"، بمنحه جائزة في مجال حقوق الإنسان.

ويوافق اليوم العالمي لحقوق الإنسان الذكرى السنوية لتبني الجمعية العامة للأمم المتحدة للإعلان العالمي لحقوق الإنسان في عام ١٩٤٨.

ADDITIONAL INFORMATION
موضوعات ذات صلة على آيفكس
  • في اليوم العالمي لحقوق الإنسان مركز مدى يدعو إلى احترام حرية التعبير في الأراضي الفلسطينية

    (آيفكس/ المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية( مدى))- تحتفل البشرية يوم غد العاشر من كانون أول بالإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والذي يعتبر مكسبا هاما لكل المجتمعات الإنسانية، التي قطعت الكثير منها شوطا طويلا في تطبيق معظم مواده، لكن الشعب الفلسطيني لا زال يرزح تحت نير آخر احتلال على المعمورة منذ سنة 1967، حيث لا زالت حقوقه الإنسانية تنتهك وتمتهن كرامته بشكل يومي، خاصة من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين، كما أدى الانقسام الداخلي الفلسطيني إلى زيادة تدهور وضع حقوق الإنسان في شقي الوطن منذ منتصف عام 2007 .



من شبكتنا:

Dirigente gremial y activista ecuatoriano sufre atentado intimidatorio: https://t.co/8YhRhtBBs4 @carlosfigueroa6… https://t.co/NQo0lQOdIA