المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

قائمة جديدة لحماية الشباب المتعددي الهويات الجنسية من المراقبة عبر الأنترنت

ظهر هذا المقال أولاً على موقع eff.org في تاريخ 14 ابريل 2015.

يوفر الإنترنت مجموعة واسعة من الموارد لمتعددي الهويات الجنسية الشباب لإيجاد مجتمعات مشابهة، معلومات صحية، وغيرها من الموارد لاستكشاف وفهم هوياتهم. ولكن لسوء الحظ، تتعرض العديد من هذه الموارد لرقابة، إما عن قصد أو عن طريق أضرار جانبية من استخدام المرشحات الأخرى. قد يكون من الصعب الوصول إلى الموارد على الانترنت دون الظهور علنا للأقران، الأسرة، والمعلنين على شبكة الإنترنت. الشباب بحاجة لفضاء للتجربة والاستكشاف دون خوف من أن فضولهم سيعرضهم للعقاب أو سيتم تسجيل هذا الفضول في سجلاتهم الدائمة. وسنكشف اليوم النقاب عن قائمة تشغيل جديدة للحماية من المراقبة مصممة خصيصا لمساعدة الشباب على الوصول إلى المعلومات التي يحتاجونها بأمان.

فقط 43٪ من الشباب من متعددي الهويات الجنسية يلقون دعما من أحد أفراد الأسرة. وهذا يعني أن غالبية هؤلاء الشباب يجب أن يعثروا بأنفسهم على المعلومات الصحية، والمجتمع، وغيرها من الموارد لاستكشاف هوياتهم. قد تسيء الأسر معاملة أبنائها أو تتبرأ من متعددي الهويات الجنسية بشكل واضح لحرمانهم من الوصول إلى الموارد على نطاق أوسع والمجتمعات التي يمكن أن تساعدهم.

تم تصميم هذه القائمة لمساعدة الشباب على التنقل بين وسائل التواصل الاجتماعية عبر الأنترنت وحماية أنفسهم من التطفل والظهور من قبل الشركات الإعلانية التي تتتبع النشاط على شبكة الإنترنت، وسائل التواصل الاجتماعية، وأقرانها. وتغطي هذه القائمة أجهزة الكمبيوتر الشخصية وأجهزة الكمبيوتر المشتركة (مثل تلك الموجودة في المكتبة أو المدرسة)، والأجهزة النقالة.

هذه واحدة من العديد من قوائم الحماية من المراقبة. تم تصميم كل واحدة منها لتتناسب واحتياجات مجتمع معين أو نوع معين من الأشخاص، والتي تعتمد على قاعدة بيانات أكبر من موارد مضادة للمراقبة. قد يرغب النشطاء من متعددي الهويات الجنسية الحصول على المشورة حول قائمة الحماية من المراقبة للنشطاء والمتظاهرين، ومتعددي الهويات الجنسية الذين يعيشون في البلدان التي تضطهدهم عبر الاطلاع على دليلنا لحماية نفسك من الرقابة الحكومية وهو دليل ممتاز تم خلاله تجميع التكنولوجيا التقنية الجماعية لمتعددي الهويات الجنسية في جنوب الصحراء الكبرى الأفريقية. دليل التكنولوجيا التقنية يركز على الأفراد والمدافعين عن حقوق الإنسان الأفارقة، يحتوي على تفاصيل مفيدة بشأن تهديدات مشتركة واسعة، مثل الحبس والابتزاز والتحرش، والوصول غير المصرح به إلى الأجهزة.

هذه الموارد تتحدث عن ما يمكن للأفراد القيام به لحماية أنفسهم، ولكن تبقى الخصوصية جهدا مجتمعيا. على هذا النحو، هناك أشياء يمكن للأصدقاء والمنظمات التي تخدم المجتمعات المهمشة القيام به لحماية الشباب المعرضين للخطر. على وجه الخصوص، يمكن للمنظمات تقديم إمكانية استخدام HTTPS المشفرة للوصول إلى مواقعها على شبكة الإنترنت لمتعددي الهويات الجنسية للتأمين ضد الرقابة الخارجية والرصد. ويمكن أن ​تشمل القائمة وسائل التواصل الاجتماعية وتحليلات المرشد اللاسلكي على مواقعهم الالكترونية التي تتتبع القراء والتي قد تسرب معلومات حول اهتمامات المستخدم إلى منظمات أخرى. يمكن للأصدقاء تثبيت البرمجيات التي تسمح بالاتصال الآمن، مثل OTR للرسائل الفورية، حتى تتوافر للآخرين الذين لا يشعرون بالراحة بالتواجد على منصات ذات رقابة مشددة. وأخيرا، فإنه بإمكان الأشخاص الذين يديرون تلك البرامج أن يعملوا جهدا مضاعفا لتفهم ذلك من خلال وضع افتراضات مثل "لا توجد خصوصية"، أو أنها بطريقة ما غير أهل للثقة بأصدقائك أكثر من أن تثق بالفيسبوك، أو أنه "لا ينبغي أن تقوم بأي شيء" على الانترنت ان كنت لا ترغب في مشاركته مع جوجل، وان ذلك يلحق الضرر بالأشخاص المعرضين للخطر.

من شبكتنا:

Hundreds of Russians detained at anti Putin protest https://t.co/IPjl9gFRZz https://t.co/DQMWysti5Z