المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

العراق: مقتل صحفيين في عملية انتحارية

قتل صحفيان عراقيان وأصيب 4 من العاملين بالإعلام بإصابات خطيرة في انفجار انتحاري بأبوغريب، بالقرب من بغداد، حسب لجنة حماية الصحفيين و الاتحاد الدولي للصحفيين ومراسلون بلا حدود.

كان حيدر هاشم سهيل، مراسل قناة البغدادية الفضائية، وصهيب عدنان، المصور بالقناة، ضمن أكثر من 30 شخصا لقوا مصرعهم بالحادث.

كما أصيب إبراهيم الكاتب، مراسل قناة العراقية الحكومية، إصابات خطيرة، وكانت إصابات أقل خطورة من نصيب ثلاثة آخرين من موظفي القناة.

كان الصحفيون والإعلاميون يغطون زيارة مسئول بوزارة الخارجية لاجتماع مصالحة العشائر في أبوغريب، محل السجن سيء السمعة الذي شهد فضيحة الانتهاكات الشهيرة في عام 2004. وتبعا لمصادر لجنة حماية الصحفيين، فقد كانوا يجرون لقاءات مع السكان عندما قام انتحاري يرتدي الزي العسكري بتفجير الحزام الناسف الذي يرتديه.

وقد قتل 136 صحفيا آخرين على الأقل في العراق لأسباب تتعلق بعملهم منذ بداية غزو العراق بقيادة الولايات المتحدة في عام 2003، حسب لجنة حماية الصحفيين. وكان سهيل وعدنان أول صحفيين يقتلان هذا العام، مما يشير إلى تحسين الأوضاع الأمنية هذا العام.

من شبكتنا:

Informe Cámaras inDiscretas: cómo el Estado puede llegar a utilizar las tecnologías para vigilarnos. El ejemplo de… https://t.co/DEvkd2DbQT