المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

العراق: مقتل صحفي في المجال الرياضي بتفجير سيارة

قال تقرير للجنة حماية الصحفيين ومنظمة مراسلون بلا حدود أن مراسلا لقناة البغدادية التلفزيونية قتل في انفجار سيارة ملغومة في الموصل شمال العراق، في 31 أيار/ مايو.

وكان علاء عبد الوهاب، هو صحفي متخصص في مجال الرياضة ويعمل مع القناة التي تتخذ من القاهرة مقرا لها، قد انتهى لتوه من تناول الغداء وأثناء ركوبه سيارته مع زميل سلطان جرجس، عندما انفجرت القنبلة. وقال تقرير للجنة حماية الصحفيين أن جرجس الذي يعمل كمقدم برامج رياضية مع محطة إذاعة "الرشيد" المحلية أن حالته مستقرة بعد إصابته بجروح في ساقيه.

وفي هجوم آخر في نفس المساء، أصيب أعضاء في محطة تليفزيونية تديرها الدولة هي قناة العراقية بجراح خطيرة عندما انفجرت قنبلة كانت قد وضعت في سيارتهم في بغداد. وقالت لجنة حماية الصحفيين أن احد الجرحى، وهو مهندس الصوت الحميد يوسف في حالة حرجة؛ فيما أن هوية الشخص الثاني غير معروفة.


وقال محمد عبد الدايم منسق برنامج لجنة حماية الصحفيين للشرق الأوسط وشمال أفريقيا "إننا نعرب عن خالص تعازينا لعائلة وزملاء علاء عبد الوهاب، ونتمنى للزملاء المصابين الشفاء العاجل"، وأضاف محمد "أن هذه الهجمات هي تذكير بأن الصحفيين العراقيين في خطر كبير طوال محاولتهم توصيل لأخبار لبلدهم وللعالم".

وما زال من غير الواضح لماذا تم استهداف الصحفيين، على الرغم من حادثي السيارتين المفخختين يبدوان غير مرتبطان، وفقا لما ذكرته لجنة حماية الصحفيين. ويطالب أعضاء آيفكس السلطات العراقية بالتحقيق الفوري في التفجيرات وتقديم المسؤولين عنها إلى العدالة. وقالت منظمة مراسلون بلا حدود "أن السلطات العراقية أسست وحدة شرطة خاصة في العام الماضي للتحقيق في جرائم قتل الصحفيين. ونحن نحثهم على التحقيق في هذه التفجيرات بدقة ".
وتشير تقارير لجنة حماية الصحفيين إلى أن عبد الوهاب هو ثالث صحفي يقتل في العراق هذا العام.

من شبكتنا:

Hi Twitter followers, we need your help! Will you take this short survey on how we can improve our coverage of gend… https://t.co/iRqFZaiA6K