المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

- العراق: مقتل مصور صحفي شاب في انفجار قنبلة

صحفيون عراقيون كانوا من بين القتلى الذين راحوا ضحايا للقنابل المزروعة على جانب الطرق والمسلحون يحاولون زعزعة الحكومة الهشة قبيل انتخابات 2010. الصورة لـ: الأسوشيتد برس
صحفيون عراقيون كانوا من بين القتلى الذين راحوا ضحايا للقنابل المزروعة على جانب الطرق والمسلحون يحاولون زعزعة الحكومة الهشة قبيل انتخابات 2010. الصورة لـ: الأسوشيتد برس

via AP

لقي مصور عراقي مصرعه في انفجار وقع أمام منزله في كركوك يوم 21 تشرين الأول/أكتوبر، حسب لجنة حماية الصحفيين ومراسلون بلا حدود.

وكان أورهان هجران، 18 عاما، عمل فضائية "الرشيد" المستقلة مع محمد عبد الله زاده، مراسل "البغدادية"، قد وصلا للتو من مهمة عمل عندما انفجرت قنبلة على الطريق، وفقا لجنة حماية الصحفيين ومراسلون بلا حدود. وأصيب زاده وخرج في وقت لاحق من المستشفى ، بعد صدمة قاسية بعدما اضطر لنقل هجران إلى المستشفى.

وفي الجنوب الغربي من منطقة كركوك، تم استهداف الطريق الذي عادة ما يستخدمها الجيش الأميركي عدة مرات باستخدام قنابل يتم وضعها على جوانب الطرق ، وفقا للجنة حماية الصحفيين ومراسلون بلا حدود. وكانت المنطقة التي قتل فيها هجران قرب نقطة تفتيش تم استهدافها بأكثر من اثني عشر قنبلة في الشهور الأخيرة.

في الوقت نفسه، استهدف المسلحون بغداد بتفجير قنبلة يوم 25 أكتوبر، أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 155 وإصابة أكثر من 700 جريح، وفقا لما ذكرته التقارير الإخبارية. المباني الحكومية دمرت، فيما يسعى المتشددون إلى زعزعة استقرار الحكومة الضعيفة قبل إجراء الانتخابات الوطنية المزمع إجراؤها في يناير 2010.

من شبكتنا:

Tunisian journalists say police union attacks are having chilling effect on press freedom https://t.co/ideqaEJjDs b… https://t.co/uZVTN6a36A