المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

تعرُض مدير موقع إعلامي لبناني للاعتداء على يد أحد عناصر سرايا المقاومة التابعة لحزب الله

أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق اﻹنسان اﻻعتداء الذي تعرض له مدير موقع بوابة صيدا اﻹعلامي “عبد الباسط ترجمان“ في يوم 3 يوليو 2014 على يد أحد عناصر “سرايا المقاومة“ التابعة لحزب الله.

وكان مدير موقع بوابة صيدا اﻹعلامي عبد الباسط ترجمان قد تعرض للاعتداء عليه بالضرب المبرح وكيل من الشتائم والتهديدات باﻻعتداء على عرضه قرب منزله في “الفيلات“ في يوم 3 يوليو 2014، من قِبَل "محمود أبو دراع" أحد عناصر "سرايا المقاومة" التابعة لحزب الله، وذلك على خلفية قيام "عبد الباسط ترجمان" بنشر أخبار عن "سرايا المقاومة" وانتهاكاتها في موقعه، وتقدم “ترجمان“ بدعوى قضائية ضد المعتدي عليه لدى مخفر "صيدا الجديدة"، كما انطلقت في يوم 5 يوليو في مدينة صيدا حملة تضامن ضخمة، رُفعَت خلالها لافتات تحمل عناوين: "حرية الصحافة واﻹعلام تنتهك في مدينة .صيدا، متضامن مع اﻹعلامي المخلص عبد الباسط ترجمان"

وقالت الشبكة العربية: "إن استهداف الصحفيين بهذا الشكل، يزيد من صعوبة العمل اﻹعلامي ويهدد حياة ممارسيه بالخطر، وﻻ يوفر حق اﻷمان للصحفيين والإعلاميين بلبنان."

وطالبت الشبكة العربية السلطات اللبنانية بممارسة دورها في توفير الحماية المناسبة والمناخ الملائم لممارسة العمل الصحفي واﻹعلامي، وسرعة إلقاء القبض على الجاني ومحاكمته محاكمة عاجلة وعادلة، مع مراعاة اﻻلتزام بكافة المواثيق واﻻتفاقيات الدولية المتعلقة بحقوق اﻹنسان، حتى ﻻ يتم الترسيخ لسياسة اﻹفلات من العقاب وتعريض حياة المزيد من الصحفيين اللبنانيين للخطر.

من شبكتنا:

"Periodismo no es terrorismo"; la campaña de @ElPitazoTV ante los ataques que sufren en #Venezuelahttps://t.co/mjMtdcLJsP