المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

أعضاء آيفكس يكرمون المصورين الصحفيين الذين فقدوا أرواحهم الأسبوع الماضي.

مخرج فيلم “ريستربو
مخرج فيلم “ريستربو" . سبستيان جانغر (يسار) وتيم هيثرينغتون (يمينا) في افتتاح الفيلم في كورينغال فالي، أفغانستان عام ٢٠٠٧ كريس هندورس، كارولين كول، مقاتل متمرد ونيك بوتما في ليبريا

Tim Hetherington


قتل المصورين الحربيين كريس هوندورس وتيم هيثرنجتون الأسبوع الماضي بينما كانوا يقومون بتغطية القتال بين القوات الموالية للقذافي والمتمردين للسيطرة على مدينة مصراتة الليبية. وأصيب صحافيين آخرين هما غي مارتن، وهو بريطاني يعمل لحساب وكالة بانوس للصور، ومايكل كريستوفر براون، وهو مصور صحافي يعمل لحساب كوربيس، بجروح خطيرة بنيران هاون في نفس العملية. ويحي أعضاء آيفكس ذكرى الصحافيين ويقومون بتحديث الأخبار بانتظام عن حالة حرية التعبير في ليبيا.

وفاز هيثرنجتون بعدة جوائز، بما في ذلك جائزة التصوير الصحافي العالمية في عام 2007 ، لعمله في تغطية الصراعات على مدى العقد الماضي. كما شارك في إخراج "ريستريبو"، الفيلم الوثائقي الذي ترشح لجائزة الأوسكار وكان يحكي عن الجنود الأمريكيين في القتال في أفغانستان.

وعملت هيومن رايتس ووتش مع هيثرنجتون على عدد من القصص المتعلقة بحقوق الإنسان على مر السنين، بما في ذلك انتدابات إلى دارفور وتشاد وسريلانكا. وقال كيث روث المدير التنفيذي لهيومن رايتس ووتش في إشادة بالمصور: "تيم هيثرنجتون كان أكثر بكثير من مجرد مراسل حرب، إنه موهبة غير عادية في التوثيق، وفي الصور الوجدانية الجميلة، والقصص الإنسانية وراء العناوين".

وقال روث: "هذه خسارة مدمرة للكثيرين منا على المستوى الشخصي"، وأضاف: "لكنها أيضا خسارة مدمرة لمجتمع حقوق الإنسان. فقد زادت أعماله من إمكانية رؤية العديد من النزاعات المنسية في العالم. وسيساعد ما تركه من الصور الاستثنائية التي التقطها على إلهام المصورين اللاحقين للسير على خطاه".

وتعرض هيومن رايتس ووتش تعرض لقطات فيديو لعمل هيثرنجتون على موقعها. ويمكن مشاهدتها على الرابط التالي:
http://www.hrw.org/en/news/2011/04/20/tribute-tim-hetherington

وكان المصور هوندورس قد نال جائزة لصوره في تغطية العراق والضفة الغربية وسيراليون وكوسوفو وأفغانستان لصالح وكالة غيتي للصور الصحافية. وقد تم ترشيحه للفوز بجائزة بوليتزر في عام 2004 لعمله في ليبريا، وفاز بجائزة الميدالية الذهبية من روبرت كابا لـ "شجاعته الاستثنائية ومبادرته" في العراق.

كان الناس في صور هندورس أكثر من الموضوعات، حسبما قال نيك بوثما، المصور الرئيسي عن غرب أفريقيا للوكالة الأوروبية للصور الصحافية وصديق هندورس، في إشادة نشرتها لجنة لحماية الصحفيين. بعد انتهاء الحرب في ليبريا، وجد أحد قادة الميليشيات الذي قد التقط له عدد من الصور، وألحقه بالمدرسة ودفع الرسوم الدراسية له.

لمشاهدة عرض شرائح لبعض صور هندورس من بعض مناطق العالم الأكثر خطرا على مدونة لجنة حماية الصحفيين:
http://www.cpj.org/blog/2011/04/chris-hondros-images-of-life-and-death.php

وقتل اثنان آخرين من الصحافيين هذا العام في الصراع الليبي. وكان محمد النبوس ، مؤسس تلفزيون «ليبيا الحرة» على الإنترنت، قد قتل بينما كان يتحدث على الهواء مباشرة من ساحة معركة في بنغازي يوم 19 مارس/ آذار. وكان المصور علي حسن الجابر قتل بالرصاص عندما تعرض طاقمه الذي يعمل لصالح قناة الجزيرة لكمين بالقرب من بنغازي يوم 13 مارس/ آذار.

وقد وثقت لجنة حماية الصحفيين أكثر من 80 هجوما على الصحافة منذ اندلاع الاضطرابات السياسية في ليبيا في شباط / فبراير. ما لا يقل عن ستة صحافيين محليين في عداد المفقودين وسط تكهنات حول كونهم في عهدة قوات الأمن الليبية. كما أن أحد الصحافيين الدولي واثنين من العاملين في مجال الإعلام أيضا في عداد المفقودين. اضغط هنا للاطلاع على قائمة لجنة حماية الصحفيين حول الانتهاكات:
http://www.cpj.org/blog/2011/04/journalists-under-attack-in-libya.php

ADDITIONAL INFORMATION
موضوعات ذات صلة على آيفكس
  • الاتحاد الدولي للصحفيين ينعى مقتل مصورين صحفيين في ليبيا

    (آيفكس/الاتحاد الدولي للصحفيين) – نعى الاتحاد الدولي للصحفيين مقتل المصورين الصحفيين "تيم هيثرنجتون" و"كريس هوندروس"، اللذان قتلا في هجوم بقذيفة مورتر في مدينة مصراتة الليبية المحاصرة، مساء الأربعاء 20 نيسان.



من شبكتنا:

Cambodia: @cchrcambodia newsletter covers the 39th session of the Human Rights Council in Geneva, where Cambodia f… https://t.co/KQ3ZiYr8QG