المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

تقرير خاص للجنة حماية الصحفيين: مع انتشار المدونات في الشرق الأوسط، ينتشر القمع كذلك

(آيفكس\ لجنة حماية الصحفيين ) - تقول لجنة حماية الصحفيين في تقرير جديد أصدرته إن المدونات الصحفية أصبحت جبهة رئيسية في الكفاح من أجل حرية التعبير في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، إذ أخذت السلطات بإعادة صياغة القوانين القائمة واستخدام وسائل تكنولوجية حديثة من أجل حجب التغطية
الصحفية والمقالات على شبكة الإنترنت.

و وجدت لجنة حماية الصحفيين أن إيران تحتل أسوأ مرتبة في مجال قمع النشر على شبكة
الإنترنت. كما أن حكومات مصر والسعودية وتونس وسوريا أخذت تنشئ سجلاً شائناً في مضايقة
المدونين واحتجازهم وفرض الرقابة عليهم.

وكتب محمد عبد الدايم، منسق برنامج الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في لجنة حماية الصحفيين
ومؤلف التقرير، ان المدونات الصحفية في المنطقة ازدهرت خلال السنوات القليلة الماضية.
فبسبب مناخ التضييق على وسائل الإعلام التقليدية توجّه العديد من الصحفيين نحو النشر
على شبكة الإنترنت، حيث يمكنهم كتابة مقالات ناقدة وتحري قضايا حساسة لا تتمكن وسائل
الإعلام التقليدية من تناولها بسبب الحظر المفروض منذ أمد بعيد على مثل هذه المواضيع،
أو لأن بعض وسائل الإعلام هذه مملوكة من قبل الحكومات.

وكتب محمد عبد الدايم، " أصبحت المدونات تزاحم في بعض الأحيان وسائل الإعلام التقليدية
بفضل الانتشار الواسع والسريع للإنترنت. وهذا ينطبق بشكل خاص على القضايا الحساسة
كالتحرش الجنسي والتعذيب وفيروس نقص المناعة البشرية/ الإيدز، حيث قام المدونون برفع
سقف الحرية في تناول هذه المواضيع وتوفير غطاء للصحفيين التقليديين".

ووجدت لجنة حماية الصحفيين أن الحكومات تبذل جهوداً كبيرة لمقاومة توسع المدونات، فقد
أخذت السلطات بتوسيع القيود القانونية القائمة وبسن قوانين جديدة بشأن النشر الإلكتروني
تحديداً، وبدأت بفرض متطلبات على مزودي خدمة الإنترنت لمراقبة الزبائن. كما عمدت هذه
البلدان إلى استخدام وسائل تكنولوجية حديثة لمراقبة المواد المنشورة على شبكة الإنترنت
أو حجبها. وفي العديد من البلدان مثل ايران و تونس، تستخدم السلطات أساليب قديمة مثل
المضايقات والاحتجاز ضد المدونين الذين يعمل معظمهم بصفة منعزلة مما يجعلهم معرضين لأن
تنتهك حقوقهم.

وكتب محمد عبد الدايم، "في حين قد تتباين الأساليب التي تتبعها السلطات من أجل ثني
المدونين إلا أن الغاية من ورائها تبقى واحدة في الغالب، وهي إقناع المدون بأن كلفة
الدخول في معركة مع الدولة تفوق كثيراً أي فائدة ترجى". ويقدم كاتب التقرير أيضا توصيات
عاجلة لحكومات المنطقة، ولشركات التكنولوجيا، وللمجتمع الدولي.

URL: http://cpj.org/ar/2009/10/013700.php

لجنة حماية الصحفيين هي منظمة مستقلة، غير ربحية، مقرها في نيويورك، وتعمل على حماية
حرية الصحافة في العالم. لمزيد من المعلومات، يرجى الاطلاع على موقع الإنترنت:
www.cpj.org.




لمزيد من المعلومات برجاء الاتصال ب:
لجنة حماية الصحفيين
330 سيفينث افينيو , نيو يورك
نيو يورك 10001
الولايات المتحدة الأمريكية
تلفون: 12124651004+
فاكس: 12124659568+
بريد الكتروني: : [email protected], [email protected], [email protected]
الموقع: http://www.cpj.org

من شبكتنا:

Roumanie : "Des ordres ont-ils été donnés pour empêcher les journalistes de faire leur travail ?" https://t.co/aOgRWeduZ0 @RSF_fr