المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

نيجريا: مقتل ثلاثة صحفيين

قتل ثلاثة صحافيين في نيجيريا في حادثين منفصلين في 24 نيسان/ أبريل، وفق أجندة حقوق الإعلام ولجنة حماية الصحفيين والاتحاد الدولي للصحفيين وغيرهم من أعضاء أيفكس. وقتل أحد الصحافيين بالرصاص في منزله، وتم طعن اثنان آخران حتى الموت من قبل مثيري الشغب بينما كانا يحاولان تغطية الاضطرابات المحلية.

في مدينة جوس، مثيري الشغب من المسلمين –الذين ثاروا بعد العثور على جثة مسلم يزعم بقربه من الكنيسة- هاجموا وقتلوا رئيس تحرير "صانداي جيانج بويد"، ناثان س دبك. وكان الصحافيين الآخرين يعملان لحساب صحيفة "حامل المشعل" المسيحية. وكانا في طريقهما لمقابلة سياسي محلي عندما تعرضوا للطعن من قبل مثيري الشغب.

تقع خوسيه في ولاية بلاتو بوسط البلاد، وقد شهدت هذه المنطقة تاريخ طويل من المواجهات بين المسيحيين والمجتمعات الإسلامية، والتي تتسبب للصحافيين بالمعاناة من عواقب مميتة.

في إحدى ضواحي لاغوس، اقتحم اثنان من المسلحين منزل إيدو سولي أوغباغو، مراسل صحيفة "ذا نيشن" الذي يغطي أخبار المحكمة وطالب الدخلاء المال. وعندما صرخ أوغباغو طالبا منهم المغادرة، أطلقوا النار على رأسه مباشرة وغادروا دون أخذ أي شيء. ولم يتضح ما اذا كان للحادث علاقة بعمله أم لا إلا أن الظروف كانت مشبوهة، وفقا للتفاصيل التي قدمتها عائلته.

من شبكتنا:

مصر: الانتخابات الرئاسية القادمة ليست حرة ولا نزيهة @RSF_ar @CIHRS_Alerts @hrw_ar https://t.co/JX0vWqzT8W https://t.co/AcpDcFjEJS