المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

ما هو الإفلات من العقاب؟

الإفلات من العقاب
بدون عقاب، بدون انعكاسات


ما هو الإفلات من العقاب؟

عندما يقوم شخص بالتصرف مع الحصانة، هذا يعني بأنه لن يكون هناك عواقب لتصرفاته. التخويف والتهديد والاعتداءات والقتل جميعها تمر دون عقاب.

عندما يتعلق الأمر بالجرائم ضد حرية التعبير عالمياً، فإن مشكلة الإفلات من العقاب منتشرة. ففي السنوات العشرة الماضية، قُتل حوالي 700 صحفي بسبب عملهم. في 9 من كل 10 حالات مرّت هذه الجرائم بدون تحقيق ودون عقاب.

عدد لا يحصى من المواطنين، الفنانين، المدونين، والنشطاء والصحافيين تعرضوا للمضايقات والتهديد والتعذيب والترهيب والحبس وأسوء من ذلك لأنهم مارسوا حقهم الأساسي من حقوق الإنسان وهو التعبير بحرية، وفي معظم الأحيان لم يحاسب المرتكبين على ذلك.

ما نتعامل معه هو ثقافة الإفلات من العقاب.


ماذا نعني بثقافة الإفلات من العقاب؟

توجد ثقافة الإفلات من العقاب عندما يقوم أولائك الذين يسعون لمنع حرية الرأي والتعبير لدى الآخرين بفعل ذلك وهم يعلمون أنه من غير المحتمل أن يتم محاسبتهم على أفعالهم.

في ظل ثقافة الإفلات من العقاب يتشوه توازن المجتمع الصحي بشكل كبير. ويُخنَق النقد الاجتماعي ولا تُسأل الأسئلة الصعبة، لأن الناس يخشون من التحدث. كما يكون الفاعلون الأقوياء في المجتمع أحرار في متابعة غايات أنانية دون خوف يذكر من التعرض لانتقادات من المجتمع ككل.

إن التأثير الخبيث لهذه الثقافة يسلب الناس من حقهم في الحصول على معلومات دقيقة، وحرية التعبير، وقدرتهم على المشاركة الكاملة في صنع القرار المجتمعي، وهي كلها عناصر ضرورية للديمقراطية السليمة.

يمكن هزيمة ثقافة الإفلات من العقاب مهما كانت راسخة.

لمعرفة المزيد حول ما تقوم به شبكة آيفكس للاطاحة بالإفلات من العقاب ومساءلة الدول من أجل اتخاذ إجراءات ضدها، اضغطوا هنا.

انشروا رسومنا البيانية لمعرفة المزيد عن ما الذي يدعم ويغذي ثقافة الإفلات من العقاب، وكيفية تأثيرها على الأفراد والمجتمع على حد سواء.

انخرطوا الآن

من شبكتنا:

Today, #Colombia honours #journalists like @jbedoyalima, who just say #NoImpunity. https://t.co/UPqmt5mZNC… https://t.co/8iE4cXH4A1