المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

عمان : المصادرة تطال الكتب الأدبية والتاريخية و قائمة سوداء لكتًاب ممنوعين من الظهور الإعلامي

(آيفكس\ الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان ) – قالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان اليوم ، أنها حصلت على قائمة الكتب المصادرة و الممنوعة من التوزيع خلال معرض مسقط الدولي للكتاب الذي انتهي في مارس الحالي ، بالإضافة إلى توصلها لأسماء ثلاثة من الكتاب والصحفيين العُمانيين، ضمن ما يعرف بالقائمة السوداء في عمان  ، والتي تتضمن الكتاب والصحفيين الممنوعين من الظهور الإعلامي.
وكانت الشبكة العربية قد حصلت على أسماء بعض الكتب الممنوعة من التداول في عمان ، وانتظرت أن تقوم الحكومة العمانية بخطوة للأمام خلال معرض مسقط الدولي للكتاب لعام 2010 ، الذي انتهى في مارس الحالي ، عبر إلغاء هذه القائمة أو  أن تتحلي ببعض التسامح مع هذه الكتب ، إلا أن الشبكة العربية فوجئت بمزيد من المصادرة ، حيث تم زيادة قائمة الكتب المصادر لتصبح :
-     “حد الشوف” كتاب قصصي للكاتب العماني سالم آل تويه
-     “أبعد من زنجبار” ديوان شعر للشاعر العماني محمد الحارثي
-     “الوخز” رواية للكاتب العماني حسين العبري. مؤسسة الانتشار العربي –بيروت
-    “حملات التنصير إلي  عُمان والعلاقة المعاصرة بين النصرانية والإسلام” .للمؤرخ  سليمان الحسيني.
-    “مفاخرة الجواري والغلمان” كتاب تاريخي  للجاحظ. مؤسسة الانتشار العربي –بيروت.
-       “أحوال القبائل عشية الانقلاب الإنجليزي في صلالة” للكاتب العماني أحمد الزبيدي
-    دراسة (  الآثار الشعرية لأبي مسلم البهلاني ) حقَّقها وأعدها وقدَّم لها: محمد الحارثي،
-       “يوم نفضت خزينة الغبار عن منامتها ، طيور بيضاء، طيور سوداء ” مجموعتان قصصيتان للكاتب الصحفي محمد اليحيائي
-    “برهان العسل” رواية للأديبة  سلوى النعيمي.
-    “مهزلة العقل البشري” للكاتب علي الوردي.
-    الشخصية المحمدية. دراسة  لمعروف الرصافي.
كما أعلنت الشبكة العربية عن انزعاجها الشديد لاستمرار العمل بما يعرف بالقائمة السوداء ، التي تضم أسماء كتاب وصحفيين، ممنوعين من الظهور الإعلامي ، ويتم التعتيم على كتاباتهم وعدم ذكر أسمائهم ومنهم :
1-      محمد اليحيائي “كاتب وصحفي”
2-      محمد الحارثي ” كاتب وشاعر “
3-      عبدالله الريامي ” شاعر وناشط حقوقي”
وقالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان” يجب أن تعي الحكومة العمانية أن هذا النمط من الرقابة لم يعد يفلح  وأن الراغب في كتاب سوف يجده ، لاسيما في ظل ثورة المعلومات التي يشهدها العالم ، وأن استمرار هذا النهج الرقابي والمصادرة لن ينتج عنه سوى نعت الحكومة العمانية بالعداء لحرية التعبير ، وهو ما نتمنى أن تتجنبه عبر السماح بتداول الكتب والآراء ، سوى المؤيدة لها أو المختلفة  ”.

من شبكتنا:

Tunisian journalists say police union attacks are having chilling effect on press freedom https://t.co/ideqaEJjDs b… https://t.co/uZVTN6a36A