المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

قوات الاحتلال تعتدي على ستة صحفيين في القدس والخليل

(آيفكس/ المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية( مدى))- يدين المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية (مدى) تجدد اعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي على الصحفيين في الضفة الغربية، حيث اعتدت يوم أمس (5/3) على ستة صحفيين أثناء تغطيتهم للمواجهات بين قوات الاحتلال ومتظاهرين فلسطينيين في القدس والخليل وهم: مصور الاسوشيتدبرس محفوظ أبو ترك، مصور صحيفة القدس محمود عليان، مصور الوكالة الأوروبية للتصوير الصحفي ((EPA عبد الحفيظ الهشلمون، مصور بال ميديا عبد الغني النتشة، مراسل فضائية القدس أكرم النتشة، مصور تلفزيون فلسطين محمد حميدات، أما مصور وكالة الأنباء الفرنسية احمد الغرابلي فأصيب بحجر شاب فلسطيني.

وأفاد أبو ترك انه كان يغطي المواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات الأمن الإسرائيلية في باحة المسجد الأقصى عندما أصيب برصاصة مطاطية في أعلى ساقه اليمنى، كما أصابت رصاصة مطاطية عدسة الكاميرا فتسببت في كسرها كما أصابت رصاصة أخرى العدسة الاحتياطية التي كانت في جيبه، وأضاف أبو ترك "من الواضح أنهم كانوا يطلقون علي الرصاص بشكل متعمد كما أن احد ضباط الشرطة حاول انتزاع الكاميرا مني إلا أنني لم سأسمح له بذلك، وانتقلت للتغطية من مكان آخر" ، وقال عليان انه أصيب برصاصة مطاطية في ساقه اليمنى في باحة الأقصى وعولج في المكان، أما الغرابلي فقال انه أصيب في رأسه بحجر ألقاه شاب فلسطيني اثنا المواجهات في المكان.

وأفاد الهشلمون انه كان يغطي المواجهات بالقرب من الحرم الإبراهيمي الشريف في مدينة الخليل، عندما قام الجنود بالاعتداء عليه بالضرب كما دفعوه إلى حائط مجاور مما أدى إلى تكسير كاميرته, وأضاف "أنهم حاولوا منعنا من تصوير المواجهات بين قوات الاحتلال والشبان، حيث أطلق الجنود عليهم قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع".

أما عبد الغني النتشة فقال انه كان يقوم بعمل (ستاند) لمراسل فضائية القدس أكرم النتشة بالقرب من الحرم الإبراهيمي عندما هجم عليهم مجموعه من الجنود ودفعوهما وقاموا بركلهما بعد وقوعهما على الأرض، ثم قاموا بإبعادهما مع الصحفيين الآخرين عن المكان.

مصور تلفزيون فلسطين محمد حميدات الذي كان في المكان أيضا، قال ان الجنود اعتدوا عليه بالضرب بأيديهم والركل بأرجلهم وقاموا بشده من ملابسه وإبعاده عن المكان، وأضاف " أنهم كانوا يتعمدون اهانتنا والتسبب بالأذى لنا، حيث أنني لا زلت أعاني صعوبة في الجلوس من آثار الضرب".

إن مركز مدى يعتبر استهداف الصحفيين والاعتداء عليهم انتهاكا صارخا لحرية التعبير، ويدعو المجتمع الدولي لممارسة اضغط حقيقي على إسرائيل لوقف اعتداءاتها المستمرة على الصحفيين.
رام الله
6/3/2010
-----------------------------------------------
لمزيد من المعلومات:
رهام أبو عيطة
منسقة العلاقات العامة
رام الله
[email protected]
[email protected]
www.madacenter.org
00970 2 2976519

من شبكتنا:

In India, Kashmiri photojournalist Masrat Zahra faces harassment, threats https://t.co/NYHsFlXRnR A photograph of h… https://t.co/iomPmkUGS6