المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

مدى: اعتداءات إسرائيلية على مجموعة من الصحفيين في الضفة الغربية

(آيفكس/ المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية( مدى))- المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية (مدى) يستنكر بشدة الاعتداءات الإسرائيلية على الصحفيين خلال اليوميين الماضيين، في منطقتي الخليل ورام الله. حيث قام جيش الاحتلال الإسرائيلي أمس، باحتجاز مصور وكالة (ABA) ناجح الهشلمون ومنعه من التصوير في بيت أمر بالخليل. كما قام باعتقال مصور الحياة الجديدة مهيب البرغوثي، والاعتداء على مصور الوكالة الفرنسية عباس المومني في مسيرة بلعين الأسبوعية يوم الجمعة الماضي.

وقال الهشلمون أنه ذهب يوم أمس الموافق 24/4/2010ليغطي مواجهات اندلعت بين الجيش الإسرائيلي ومواطنين فلسطينيين إثر قيام سلطات الاحتلال الإسرائيلي بمصادرة أراضٍ زراعية في قرية بيت أمر شمال مدينة الخليل. وبينما كان يصور اقترب منه جندي إسرائيلي، وأخذ كاميرته وأجبره على الجلوس على الأرض بالقرب من مكان وقوف الجنود. وبعد حوالي ساعة إلا ربع أعادوا له الكاميرا وأمروه بمغادرة المنطقة.
فيما أفاد البرغوثي أنه ذهب يوم الجمعة الموافق 23/4/2010 ليصور المسيرة الأسبوعية في قرية بلعين قرب رام الله، وخلال قيامه بالتصوير اقتربت منه مجموعة من الجنود الإسرائيليين وقاموا باعتقاله واعتقال أربعة متضامنين إسرائيليين. وقاموا باقتيادهم إلى مركز للتحقيق في مستوطنة قريبة من المنطقة. وأكمل البرغوثي حديثه قائلاً: "هناك طلبوا مني التوقيع على أوراق تمنعني من دخول بلعين لمدة أسبوعين ولكنني رفضت ذلك، وبعد نصف ساعة قاموا بنقلنا إلى مكان آخر، وبقينا محتجزين من الساعة الثانية ظهراً لغاية الساعة الثامنة من صباح اليوم التالي. أما المومني فأفاد أنه أصيب برصاصة مطاطية في رجله في نفس اليوم والمكان ، ولكن الإصابة كانت طفيفة.

من شبكتنا:

#Syria’s ‘Disappeared’ Deserve Truth and Justice https://t.co/ogoMdRPo0V @hrw @lamamfakih