المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

خلال اللقاء التشاوري الشهري في مدى: فضح انتهاكات حرية التعبير خطوة أساسية للحد منها

(آيفكس/ المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية( مدى))- عقد المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية (مدى) اليوم اللقاء ألتشاوري الشهري الرابع بحضور مجموعة من الصحفيين، في مقر المركز بمدينة رام الله. وخصص اللقاء لمناقشة واقع الحريات الإعلامية في فلسطين، وأفضل السبل التي يجب اتباعها للحد من الانتهاكات التي ترتكب بحق الصحفيين.
وقدم مدير مركز مدى السيد موسى الريماوي استعراضا لواقع الحريات الإعلامية في فلسطين، حيث يعاني الصحفيين من انتهاكات مختلفة من أطراف متعددة، ورغم تراجع الانتهاكات خلال السنة الماضية قياسا بالسنوات القليلة التي سبقته إلا أنها شهدت انتهاكا نوعيا تمثل بقتل أربعة صحفيين بنيران قوات الاحتلال الإسرائيلي أثناء عدوانها على قطاع غزة، وأشار إلى أن الانتهاكات أدت إلى تعزيز الرقابة الذاتية لدى الصحفيين.
كما تطرق الريماوي إلى تطور عمل مدى في مجال الحريات الإعلامية، حيث انتفل المركز من مرحلة الرصد والمتابعة واصدار البيانات والتقارير، إلى مرحلة المساعدة القانونية للصحفيين في القضايا التي تتعلق بحرية الرأي والتعبير، سواءً بتقديم استشارات قانونية أو بالدفاع عنهم في المحاكم إن لزم الأمر، كما أشار إلى انضمام مدى العام الماضي لعضوية الشبكة الدولية لتبادل المعلومات حول حرية التعبير(الايفكس)، والتي تضم في صفوفها 88 مؤسسة دولية وإقليمية ومحلية من مختلف القارات .
وذكر الريماوي أن المركز سيقوم ابتداء من شهر تموز القادم بعقد ورشات عمل في الضفة الغربية وقطاع غزة حول حرية الرأي والتعبير في التشريعات الدولية والمحلية، بهدف تعريف الصحفيين بحقوقهم وواجباتهم وفقا للقوانين المحلية والتشريعات الدولية .
وأكد المشاركون على ضرورة العمل الحيادي والمهني للصحافيين، وضرورة الفصل بين انتماءاتهم الحزبية وعملهم الصحفي، كما شددوا أيضاً على ضرورة نشر ثقافة حرية الرأي والتعبير بين المجتمع الفلسطيني بكافة فئاته. وأجمعوا أيضاً على أهمية مواصلة رصد وفضح الانتهاكات بحق الصحفيين، كخطوة أساسية للحد منها.
رام الله
23/6/2010
-------------
لمزيد من المعلومات:
رهام أبو عيطة
منسقة العلاقات العامة
[email protected]
[email protected]
www.madacenter.org
00970 2 2976519