المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

الإفراج عن صحفيين فلسطينيين يغطون الضفة الغربية و غزة

(مدى/آيفكس) - 24 أكتوبر 2012 - يعرب المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية (مدى) عن ترحيبه بإطلاق سراح الصحفيين وليد خالد مدير مكتب صحيفة فلسطين في الضفة الغربية، ومحمد منى مراسل وكالة قدس برس، اليوم الاربعاء (24/10/2012) بكفالة، ويؤكد مجددا على ضرورة الكف عن ملاحقة الصحفيين واعتقالهم في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وكان وليد خالد قد اعتقل في 18/9/2012 من منزله في قرية اسكاكا قضاء سلفيت من قبل جهاز الامن الوقائي، في حين اعتقل محمد منى في 19/9/2012 من منزله في مدينة نابلس من قبل نفس الجهاز، وقد تمت متابعة قضيتهما من قبل الوحدة القانونية في مركز مدى، والمطالبة اكثر من مرة بإطلاق سراحهما.

كما يعبر مركز مدى عن ادانته للاعتداء على احد الصحفيين اثناء محاولته تغطية زيارة امير قطر الشيخ حمد ال ثاني الى قطاع غزة، وقلقه من حرمان الكثير من الصحفيين من تغطية الزيارة ، يوم امس الثلاثاء (22/10/2012)، حيث تم انتقاء عدد محدود من وسائل الاعلام للقيام بالتغطية، الامر الذي حرم باقي المؤسسات الاعلامية والصحفيين من اداء واجبهم المهني.

اننا نرى في حرمان او منع الصحفيين من تغطية الأحداث وهو امر تكرر اكثر من مرة سواء في غزة او الضفة، مسا بحرية العمل الإعلامي ونطالب بوقف هذه الممارسات وتمكين الصحفيين من العمل بصورة حرة ، مع مراعاة الترتيبات التي تتخذها الجهات المعنية المتعلقة بكل حدث في حال وجودها.

من شبكتنا:

NGOs targeted, military abuses supressed and remembering #Ampatuan. https://t.co/fek09HOPDi