المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

تعرض صحفيين للتهديد من قبل مجهولين في فلسطين بسبب محتويات برنامجهم

يعبّر المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية (مدى) عن قلقه البالغ لقيام مجهول بوضع قنبلة يوم أمس أمام منزل ناصر أبو ميّالة أحد العاملين في طاقم برنامج "عين على" الذي يبث على تلفزيون فلسطين، ورسالة تهديد له ولمقدمة البرنامج ربى النجار بعدم بث حلقة اليوم التي ستسلط الضوء على "العرّافين والمشعوذين".

وأفادت الصحفية ربى النجار لمركز مدى بإن أحد المجهولين قام بوضع حقيبة بداخلها قنبلة ورسالة تهديد أمام منزل زميلها ناصر أبو ميالة صباح يوم أمس الموفق 25/5/2013. وكُتب بداخل الرسالة: "أذا قمتم ببث الحلقة يوم الأحد سوف تنفجر المرة القادمة القنبلة بك وبزميلتك ربى".

وأضافت النجار بأنها وزميلها قاما بتقديم شكوى رسمية إلى أمن المباحث الذين بدأوا بدورهم بإجراء التحريات اللازمة. كما سيقومان اليوم بتقديم شكوى أخرى إلى النيابة العامة. مؤكدة على أن حلقة اليوم ستبث كالمعتاد.

الجدير بالذكر أنها المرة الثانية التي تتعرض فيها النجار للتهديد، فقد قام أحد المجهولين يوم الخميس الموافق 9/5/2013 بتحميل فيديو على موقع اليوتيوب يهددها بالاغتصاب ثم القتل، وذلك بعد قيامها ببث حلقة عن ظاهرة التسوّل في فلسطين، والتي احتوت على تحقيقاً استقصائياً حول هذا الموضوع، وكشفت تورّط أشخاص يشغلون مناصب عامة في هذه القضية.

إن مركز مدى يؤكد على ضرورة قيام الاجهزة الامنية بملاحقة الفاعلين وتقديمهم للعدالة، كخطوة ضرورية لحماية حياة العاملين في البرنامج، ولردع كل من تسول له نفسه توجيه تهديدات للصحفيين.

من شبكتنا:

Les fausses accusations de Bakou pour mieux censurer les journalistes https://t.co/MaPBQodYFg @Khadija_Ismayil… https://t.co/626z64IWiQ