المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

معهد الصحافة والمجتمع: صحفيو الإذاعة الأكثر استهدافا في بيرو

يقول معهد الصحافة والمجتمع في تقرير جديد إن صحفيي الإذاعة في بيرو نالوا القدر الأكبر من الاعتداءات التي تعرض لها الإعلام بشكل عام في 2008.

وقد عانت إذاعة لا بوس دي لاسلبا في منطقة لوريتو من العدد الأكبر من هذه الاعتداءات في 2008. وتلقى مديرها، الصحفي ماري بيريز، ثلاثة تهديدات بالقتل بسبب تحريه لقضايا الفساد.

عبر المعهد عن قلقه من عدد الانتهاكات التي تعرض لها هؤلاء على يد مسئولي الحكومة والبلديات. وحسب التقرير، سجل المعهد 27 شكوى ضد موظفين عموميين.

وتمثل التبرئة المثيرة للجدل لمويسيس خولكا أرويو، الذي اتهم بقتل الصحفي انطونيو دي لاتوري في فبراير 2004، ضربة لحرية الإعلام. وكانت المحكمة العليا قد حكمت في يونيو 2008، بأن هناك دلائل وليس أدلة قوية على أن خولكا أرويو مذنب. وقد حمل المعهد القضية إلى المحكمة الأمريكية لحقوق الإنسان.

كما يتولى معهد الصحافة والمجتمع تفنيد حكمين بالسجن ضد اثنين من الصحفيين صدرا في العام الماضي. فهو يرى أن الحكم الصادر في 16 أكتوبر بسجن الصحفي مجالي مدينا ومنتج التلفزيون ني جيريرو "معيب"، "ويمكن أن يشكل سابقة خطيرة عند محاكمة غيرهم من الصحفيين". وفي القضية الثانية، صدر الحكم بالغرامة على ناشرة صحيفة "إل بوو دو اريكيبا" لتعبيرها عن رأيها.

من شبكتنا:

Google urged to reject China's censorship demands https://t.co/LQ6jDxq059 "We strongly urge Google to place ethics… https://t.co/Q7ak7eT02E