المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

بيرو: صحفيون مستهدفون للقيام بعملهم

قاض بيروفي يوجه مسدس نحو صحافي: الصحافيون يتعرضون لهجمات متزايدة لممارستهم عملهم.
قاض بيروفي يوجه مسدس نحو صحافي: الصحافيون يتعرضون لهجمات متزايدة لممارستهم عملهم.

via CPJ

تجري حاليا ممارسة الرقابة على الصحافيين في بيرو، طعنهم، ضربهم حتى فقدانهم للوعي، وتهديدهم بالسجن، لتغطيتهم الفساد، أو لأنهم ينتقدون الساسة المحليين، ويسلطون الضوء على الاحتجاجات والظلم الاجتماعي، حسب معهد الصحافة والمجتمع ومرصد أمريكا اللاتينية لحرية التعبير.

ويواجه الصحافي جيوفاني أكاتي، مدير إذاعة وتلفزيون "أورينت" في يوريماجاس، بمنطقة لوريتو، عقوبة السجن 10 سنوات لتقديمه التقارير عن الاحتجاجات التي وقعت في المنطقة في عام 2009. ومن بين التهم الموجهة للصحافي ارتكاب "جرائم ضد السلم العام"، من بين مزاعم باتهامات أخرى. كما تم توجيه اتهامات لصحافيين آخرين بعد كتابتهم عن احتجاجات محلية.

في 8 نيسان/ أبريل، قرر مدير راديو "لا ميجا" إنهاء برنامج كان يقدمه ويخرجه الصحافيين خافيير آرانو وفريدي غيفارا لكونه كثير الانتقاد للإدارة المحلية في مدينة إيكا.

قبل يوم واحد، تم الهجوم على الصحافي أورلاندو روكانا كوبا رئيس تحرير صحيفة "لا ريفيستا" ومدير برنامج"آي تي إن" الإخباري من قبل الشرطة ورجال الأمن في هواراز. وكان روكانا كوبا يصور مجموعة من الشرطة البلدية ورجال الأمن خلال طردهم للباعة الجائلين من المنطقة.

في 31 آذار/ مارس، تعرض الصحافي رونالد اسكوبار ألجيريا، مدير البرنامج الإذاعي "فوكس بوبولي"، للطعن من قبل أحد موظفي البلدية بسبب تقرير عن الفساد الذي يتورط فيه العمدة المحلي في أوربامبا يمنطقة كوسكو.

من شبكتنا:

UN declares @NABEELRAJAB's imprisonment unlawful, warns arbitrary detention in Bahrain may amount to “crimes again… https://t.co/0OsOW5NwgH