المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

الفلبين: مصرع صحفي في ميندانو

يشير مركز حرية ومسئولية الإعلام ومراسلون بلا حدود ولجنة حماية الصحفيين وغيرهم من أعضاء آيفكس إلى إطلاق النار على مقدم برامج إذاعي معروف جنوب جزيرة ميندانو، ليكون بذلك أول من يقتل من الصحفيين في الفلبين هذا العام.

فقد قام مسلحان ملثمان يقودان دراجة نارية بإطلاق النار من مسافة قريبة على ارنستو رولين، مقدم البرامج بإحدى الإذاعات المحلية، وهو في طريقه إلى عمله يوم 25 فبراير. وحسب مراسلون بلا حدود، فإن الجناة كانوا على علم بتحركات رولين، مما يشير إلى احتمال أنه كان مستهدفا.

وقالت ليجايا، شريكة رولين، التي كانت معه ذلك الصباح، لمركز حرية ومسئولية الإعلام، إنها سمعت الطلقات قبل أن ترى رولين ووجهه مدلى على الأرض. وعندما اندفعت نحوه قام أحد المسلحين بدفعها جانبا وأطلق النار على رأس رولين.

وعلى الرغم من عدم الكشف عن الدوافع حتى الآن، فإن لجنة حماية الصحفيين تقول إن "الظروف تتشابه بشدة مع الاغتيالات العديدة للصحفيين الفلبينيين والمتصلة بعملهم الصحفي". وحسب مراسلون بلا حدود، فإن رولين تعرض للفساد المحلي بالنقد اللاذع في أحد برامجه الأخيرة.

وقد شكلت الشرطة الإقليمية والقومية قوة طوارئ خاصة لتحديد المشتبه بهم وإلقاء القبض عليهم ومعرفة الدوافع.

فإذا كان مصرعه بسبب عمله، فسيكون رولين الصحفي الأربعين الذي يلقى مصرعه في سبيل الواجب تحت حكم الرئيسة جلوريا مكاباجال ارويو. ويقول مركز حرية ومسئولية الإعلام إن عدد الصحفيين والإعلاميين الذين استهدفوا منذ 1986، عقب عودة الديموقراطية للبلاد بعد 14 سنة من الديكتاتورية، 77 صحفيا.

من شبكتنا:

Secuestran y golpean a periodistas en #Perú. Una situación que empieza irse de las manos en el país andino.… https://t.co/ic2SYw8IMo