المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

أضف صوتك لدعم العدالة للصحافيين الذين قتلوا.

REUTERS/Romeo Ranoco



خلال الأسابيع المقبلة، ستقرر محكمة الاستئناف الفلبينية بشأن ما إذا كان زالدي أمبتوان المشتبه في كونه العقل المدبر وراء مذبحة أمبتوان في الفلبين التي جرت في نوفمبر ٢٠٠٩، وما إذا كان سيتم إسقاطه من قائمة المتهمين. تطالب المجموعات الإعلامية في الفلبين ومن بينها عضو أيفكس كل المهتمين من أفراد أو منظمات بإرسال خطاب للمحكمة قبيل القرار المرتقب.
لمزيد من المعلومات (باللغة الإنجليزية فقط)، ولنموذج للخطاب برجاء اتباع الرابط:
http://www.ifex.org/philippines/2011/03/10/in_support_of_justice/


من شبكتنا:

Leer nuestro nuevo perfil sobre Irina Khalip, periodista bielorrusa https://t.co/xIICpnlmP9 #Bielorrusia