المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

أرسلوا بتعازيكم في اغتيال الصحفية ومحام حقوق الإنسان الروسيين

شهد الشهر الماضي اغتيال محامي حقوق الإنسان المعروف ستانسلاف ماركلوف الذي كان على صلة بصحيفة "نوفايا جازيتا"، وانستاسيا بابوروفا، المحررة بالصحيفة، في وضح النهار على يد مسلح على بعد خطوات من الكرملين. وتناشدكم لجنة الكتاب السجناء بمنظمة القلم الدولية إرسال برقيات العزاء إلى رئيس تحرير "نوفايا جازيتا" وغير ذلك من أشكال الاحتجاج على الاغتيال.

وتعيش هيئة تحرير "نوفايا جازيتا" وسط التحرش الدائم والتهديد. وقد توفي 4 من محرريها في ظروف غامضة منذ 2000. وكان أبرزهم آنا بوليتكوفسكايا، المنتقدة القاسية لموقف روسيا من الشيشان، والتي أطلقت النار عليها في بئر سلم منزلها في 2006 فأردتها قتيلة.

وقد عقد الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف اجتماعا مطولا استغرق ساعة مع ديمتري موراتوف، رئيس تحرير "نوفايا جازيتا" الأسبوع الماضي ـ وهو تحرك مفاجئ، حيث أن الصحيفة تعد من أشد منتقدي الحكومة. وأثار اللقاء قدرا من التساؤل عما إذا كان مدفيديف يلمح إلى الابتعاد عن سياسات سلفه ورئيس وزرائه فلاديمير بوتين.

وعندما اعترف موراتوف بأن العنف ضد محرريه جعله يفكر في إغلاق أبواب صحيفته، كان رد مدفيديف "نشكر الله على أن الصحيفة لا زالت موجودة".

وهناك أكثر من وسيلة للتحرك في هذه القضية:

ارسل بتعازيك إلى موراتوف و"نوفايا جازيتا" على: novayagazeta.ru 2009 (@)


انضم إلى مجموعة فيس بوك لمناهضة قتل الصحفيين في روسيا، التي أنشأها عضو بلجنة الكتاب السجناء بمركز منظمة القلم في قطالونيا: http://tinyurl.com/cjkyfy

اكتب للرئيس الروسي أو للسفارة الروسية في بلدك، مطالبا بالتحقيق الدقيق في حوادث القتل واتخاذ إجراءات عاجلة لضمان سلامة الصحفيين. والتفاصيل تجدونها في: http://tinyurl.com/bpwvq7

وشارك برأيك: تناشد إدارة "نوفايا جازيتا" السلطات الروسية السماح لصحفييها بحمل السلاح. ما رأيك؟ شارك بتعليقاتك في نقاش هذا الأسبوع على موقع المركز الدولي للصحفيين: http://tinyurl.com/afach4

من شبكتنا:

South African Niren Tolsi points out: "For news to spread it needs the flames of our indignation and our vulnerabil… https://t.co/rs4YGNS0PN