المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

صربيا: راديو "بي 92" يحتفل بمرور 20 عاما من المسؤولية الاجتماعية

راديو "بي 92"، هو إذاعة بلغارية ازدهرت وسط شبكة الإعلام الوطني واشتهر باستقلاليته والتزامه بالمسؤولية الاجتماعية تحتفل بعيد ميلادها العشرين هذا الشهر.
"بي 92"، أحد أعضاء جمعية الصحافة الإلكترونية المستقلة (ANEM)، تأسس كإذاعة صغيرة للشباب عام 1989 في يوغوسلافيا السابقة. وكانت المحطة بمثابة منفذ نادر للأخبار المستقلة والمعلومات في صربيا التي كان يرأسها في ذلك الوقت سلوبودان مليسوفيتش، وكان بمثابة قوة دافعة خلف كثير من المظاهرات التي حدثت في بلجراد خلال سنوات التسعينات المضطربة.
ازدادت شعبية تلك المحطة الإذاعية في أوائل التسعينات، عندما تم منع بثها المباشر وأجبرت على العمل من تحت الأرض، وهو السبب الذي ساعدها في النمو كحركة.
واليوم، أصبحت "بي 92" واحدة من محطات الإذاعة التجارية الرائدة في صربيا، واحتلت أعلى المراتب والتقديرات في هذا البلد، كما أصبح لها مشروعاتها في التلفزيون، والإنترنت، والموسيقى والإنتاج ونشر الكتب.

وفى حديثه لتليفزيون "RTV B92" قال فيران ماتيتش، وهو واحد من مؤسسي الإذاعة ورئيس تحريرها، أن "المسؤولية الاجتماعية كانت دائما العمود الفقري لسياسة B92".

وأضاف أن "النضال من اجل التغيير الديمقراطي، وحرية الفكر وحرية التعبير السياسي، ومعارضة أعمال العنف التي حدثت خلال التسعينات، كلها تتطابق مع ما نفعله الآن، فحاليا تتناول الإذاعة موضوعات العنف المنزلي، والفقر، والتحامل، وقضايا المختلفين في المجتمع".

"بي92" بعد عشرين عاما

من شبكتنا:

Philippines: Speak truth to power, keep power in check https://t.co/3JnxMnJ4WY "... the paramount duty of a free pr… https://t.co/hXI00qT2Bs