المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

جنوب أفريقيا.. عبر عن معارضتك لقانون السرية

صدمت اللجنة البرلمانية لجنوب أفريقيا بمشروع القانون الخاص بالسرية والذي يعد غير دستوري حيث أنه يسمح لمؤسسات حكومية بالعمل دون رقابة عامة ودون ردع وسائل الإعلام التي من شأنها فضح الفساد. يمكنك إظهار المعارضة لمثل هذا القانون قبل أن يصبح قانونا بالفعل من خلال توقيع العريضة: Avaaz's petition here.

والآن يسعى نواب الحزب الحاكم لإجبار اللجنة البرلمانية على التصويت على فقرة فقرة في مشروع يعرف باسم "حماية المعلومات" والذي يعطي كل كيان في الدولة - من معرض الفنون وحتى كل جامعة في جنوب أفريقيا- الحق في تصنيف المعلومات وفق تعريف غامض "للأمن القومي". ويمكن منع المعلومات عن المواطنين تتعلق مثلا بكيف يتم إنفاق الضرائب التي يقدمونها، على سبيل المثال، بالإضافة إلى معلومات مهمة أخرى قد يحتاجها الشخص لاتخاذ قرارات مهمة.

ويمكن أن يواجه أولئك الذين يدانون بمخالفة القانون ما لا يقل عن 15 عاما في السجن. وينظر على نطاق واسع لمشروع القانون على أنه محاولة للحد من التحقيقات الصحفية والنقد للحكومة.

ولكن ضغط الرأي العام يدفع المشروع للتراجع. أعضاء آيفكس مثل معهد حرية التعبير والمعهد الإعلامي لإفريقيا الجنوبية، بالإضافة إلى 400 منظمة غير حكومية أخرى، ووسائل الإعلام الجماعات والنقابات والشركات والمنظمات الدينية، وحتى وزير الاستخبارات السابق روني كاسريلز -- يعملون معا تحت راية حملة "الحق في المعرفة" ويتحدثون علنا ضد مشروع القانون.
في الأسبوع الماضي ، بعدما قدمت حملة "الحق في المعرفة" تعديلات إلى البرلمان والوزارات الحكومية، اضطر نواب الحزب الحاكم في البرلمان لتمديد الموعد النهائي لوضع اللمسات الأخيرة على مشروع القانون حتى أغسطس/ آب بدلا من يونيو/ تموز الذي مان الموعد النهائي الأصلي.

وتدعو حملة "الحق في المعرفة" إلى "مرحلة جديدة من العمل" لوقف مشروع قانون السرية. وأضافت الحملة: "إننا ندعو جميع الذين يشعرون بقلق بالغ من هذا التحول في الأحداث لجعل صوتهم الجماعي مسموع الآن".

وتعمل "الحق في المعرفة"من أجل التخلي عن مشروع القانون في شكله الحالي، وإعادة صياغته ليكون أكثر شفافية، وأن يضمن الرقابة المستقلة، وأن ينطبق فقط على وكالات الأمن والاستخبارات، بالإضافة إلى ضمان حماية وسائل الإعلام وأيضا المخبرين الذين يكشفون أسرارا من أجل المصلحة العامة.

وقع الآن، ثم ارسل العريضة لآخرين، وعندما يصل الموقعين إلى 50000 سيتم تسليم العريضة إلى البرلمان، والحلفاء الدوليين الكبار.

أضف اسمك هنا:
http://www.avaaz.org/en/south_africa_stop_the_secrecy_bill/?vl

مزيد من المعلومات على الإنترنت:

- موقع حملة الحق في المعرفة:
http://www.r2k.org.za/

من شبكتنا:

Gendered #ViolenceAgainstWomen in Media, and the Need for Everyday Activism https://t.co/EraIaoSRaE by @AnnieGame… https://t.co/cy2Lm76L4m