المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

توغو: مجموعات إعلامية تحتج على قانون قمعي


أقر البرلمان في توغو مشروع قانون جديد يوم 30 تشرين الأول يعطي مجلس البث التابع للدولة مزيدا من الصلاحيات لفرض عقوبات صارمة ضد وسائل الإعلام ، وفقا للمؤسسة الإعلامية لغرب إفريقيا. ومع إقرار القانون قبيل الانتخابات، سيتم فرض قيود على وسائل الإعلام مما يعوق وجود نقاش حر وتعددي.

وللمجلس الأعلى للإذاعة والاتصالات (HAAC) الآن الحق في مصادرة المعدات، وتعليق المطبوعات لمدة ستة أشهر وسحب البطاقات الصحفية.

وخلال هذا العام ، حظر المجلس عدة مطبوعات وفي نيسان / أبريل ، علق برامج تفاعلية في محطات الإذاعة والتلفزيون في البلاد لمدة أسبوع، وفقا لمنظمة مراسلون بلا حدود. وحاليا يحق للمجلس إجراء جلسات استماع مع الصحفيين "المسؤولين عن أخطاء جسيمة"، وهو المفهوم الذي لا يمكن قياسه ويعتمد على الرؤية الفردية، وقالت مراسلون بلا حدود إنه "لا ينبغي أن يتحول المجلس شرطة إعلامية".

وقالت مؤسسة إعلام غرب أفريقيا إن وسائل الإعلام وجماعات ومنظمات حرية التعبير في توغو وحدوا صفوفهم للاحتجاج على القانون الجديد. وأصدر التحالف بيانا في 2 تشرين الثاني/نوفمبر قائلا إن هذا التعديل بمثابة "محاولة لتقييد حرية الصحافة الخاصة خلال الانتخابات الرئاسية عام 2010". وكانت أحزاب المعارضة قد أدانت القانون أيضا.

من شبكتنا:

#Venezuela: Detienen a vecinos que exigían tener Internet en Aragua https://t.co/wvNxvzCBvl @espaciopublico