المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

تركيا: مقتل رئيس تحرير.. ومحاكمة صحفي

لقي رئيس تحرير تركي حتفه رميا بالرصاص الأسبوع الماضي بعد مغادرة مكتبه وفقا لمؤسسة الاتصالات والمعهد الدولي للصحافة. المحرر كان قد تلقى عدة تهديدات بالقتل تتصل بعمله في تغطية الفساد المحلي.

رئيس تحرير الصحيفة التركية الغربية "غوني مامارادا ياسام" ( "الحياة في جنوب مرمرة")، البالغ من العمر 53 عاما جيهان هايرسيفينر، تلقى العديد من الأعيرة النارية وتوفي لاحقا في المستشفى، وفقا للمعهد الدولي للصحافة.

وفقا لبيانت التي تتخذ من اسطنبول مقرا لها، كان هايرسيفينر قد كتب عن السياسيين الفاسدين. كما تناول في تقاريره مؤخرا فضيحة الفساد التي تورط فيها ثلاثة من أصحاب أكبر الصحف اليومية، وهم حاليا في السجن بتهمة الفساد، وفقا للجنة حماية الصحفيين والمعهد الدولي للصحافة.

في مراسم ذكراه، أعلنت ابنة الصحفي أن: "السبب في مقتله هو أنه كان يقوم بعمله، هو أنه كان يعمل بالصحافة، وكان يكتب الحقيقة". وأضاف صحفي آخر خلال المناسبة أن "الكلمات لا تكفي للتعبير عن حزننا. فكيف يمكن لسلاح أن يقمع قلما؟"

وقال المعهد الدولي للصحافة إن "الصحفيين المحليين هم الأكثر عرضة للخطر في الوقت الحاضر لأن الجناة لا يمكن العثور عليهم بسهولة".

وذكرت بيانت أيضا أن الصحفي نديم سنير، الذي ألف كتابا عن اغتيال الصحفي هرانت دينك، يواجه عقوبة قد تصل إلى 32 عاما ونصف العام في السجن. تهمة سينر هي "كشف معلومات سرية، وتحويل الناس الذين يعملون على مكافحة الإرهاب إلى أهداف عامة ومحاولة التأثير على القضاء". كتاب "قتل دينك وأكاذيب الاستخبارات"، يشمل معلومات حول دور رجال الدرك والشرطة وضباط المخابرات الوطنية وإهمالهم في قضية مقتل دينك عام 2007. ومن المقرر أن تتواصل محاكمة سينر في فبراير 2010.

من شبكتنا:

Indonesia told to respect media freedom in Papua after expelling BBC reporter Rebecca Henschke.… https://t.co/J3anejmNkO