المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

أوكرانيا: سياسيون يسيئون استعمال سلطاتهم.. الهجوم على صحفيين

يستهدف الساسة الأوكرانيون الصحفيين والمحررين في محاولة لقمع المنتقدين. وتعرض محرر إخباري في إحدى الصحف مؤخرا لاعتداء من قبل عضو بمجلس النواب (البرلمان) لنشره مقالات تنتقد أداء النائب، وفقا لمؤسسة جلاسنوست للدفاع. ومن ناحية أخرى ، تعرض الصحفي للضرب وقيل أن الاعتداء جاء بناء على أوامر من النائب في 14 تشرين الأول / أكتوبر وفقا لمعهد الإعلام الجماهيري في أوكرانيا.

تعرض أليكسي فاسيلفيتش، رئيس تحرير صحيفة "سكاندالاني جيتومير" ورئيس المنظمة الإقليمية "بدزولا"، لهجوم من قبل النائب أوليغ شيربتسكي في موقف للسيارات بالقرب من مركز للتسوق في جيتومير وفقا لجلاسنوسنت. وقال فسليفيتش للمؤسسة إن شيربتسكي هدد بقتله ولكمه في وجهه عدة مرات. وأصيب المحرر برضوض وكدمات.

وفي حادث منفصل، تم الاعتداء على رسلان لوبشنكو صحفي "كونفليكت إي زاكون" على يد مجموعة من الأشخاص لأنه حاول تصوير موقع خيمة بالقرب من نصب لينين في وسط كييف، وفق تقارير المعهد. واكتفت الشرطة بالوقوف جانبا ومراقبة الصحفي يتعرض للضرب وتم إطلاق النار عليه وإصابته في وجهه. وبدلا من أن تأتي لمساعدته ، اعتقلت الشرطة الصحفي ، وصادرت كاميرته وبطاقة الذاكرة بها، وقرضت عليه غرامه. في مؤتمر صحفي عقده يوم 27 أكتوبر لوبشنكو في مقر المجلة، ادعى لوبشنكو أن عضو البرلمان أصدر أوامر مباشرة للجناة بضربه ، حسب معهد الإعلام.

من شبكتنا:

El derecho humano de informar y ser informado es fundamental https://t.co/vMWtzGtf73 @IPLEXcr