المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

فنزويلا: الحكم على مشتبه به كبير في مقتل صحافي بالسجن 25 عاما

صدر الحكم ضد ضابط شرطة سابق كان المتهم الرئيسي في جريمة قتل الصحافي الفنزويلي اوريل سامبرانو عام 2009، بالسجن 25 عاما الأسبوع الماضي، حسب معهد الصحافة والمجتمع ولجنة حماية الصحفيين ومراسلون بلا حدود. ووفقا لأعضاء أيفكس، صدر الحكم في 18 مايو ضد بيريز سيغوندو رافائيل، وهو رقيب سابق فيلشرطة كارابوبو، بالسجن 25 عاما بتهمة التآمر ليكون أول شخص يدان بتهمة القتل في قضية سامبرانو.

اعتقلت السلطات الفنزويلية بيريز في شباط / فبراير 2009 على خلفية مقتل سامبرانو. ووفقا للجنة حماية الصحفيين، وجدت المحكمة أن بيريز قد وفر معلومات عن الروتين اليومي لسامبرانو للقتلة الفعليين.

كما أدين بيريز بالمشاركة في عملية قتل عام 2009 لطبيب بيطري محلي. وتقول مراسلون بلا حدود إن الطبيب كان أحد الشهود الأساسيين في قضية الاتجار بالمخدرات وغسل الأموال قضية ضد مقلد، وهي عائلة مؤثرة في المنطقة.

وقالت لجنة حماية الصحافيين: "نحن نحيي الإدانة"، وأضافت "يجب على السلطات الفنزويلية الآن ضمان تقديم جميع المسؤولين عن قتل الصحافي إلى العدالة، بما في ذلك العقل المدبر".

سامبرانو، الذي كان رئيس تحرير أسبوعية "ايه بي سي" السياسية، ونائب رئيس المحطة "راديو أمريكا" المملوكة للقطاع الخاص، والكاتب في صحيفة "نوتيتارد" الإقليمية، قتل في فالنسيا، كارابوبو في 16 يناير 2009، بعد تغطيته لعدة قضايا تتعلق بالاتجار بالمخدرات، بما في ذلك واحدة شملت عائلة مقلد.

وتزعم السلطات المحلية أن رجل الأعمال وليد مقلد خطط للجريمة لكنه لا يزال فارا من العدالة. ووفقا لمنظمة مراسلون بلا حدود، فإن خوسيه لوكي دابون وضابط الشرطة السابق ديفيد أنطونيو يانيس سيتم محاكمتهم في 21 يونيو لدورهم في عملية القتل.

ADDITIONAL INFORMATION
موضوعات ذات صلة على آيفكس
  • فنزويلا: مقتل صحفي؛ ونجاة آخر

    اغتيل الأسبوع الماضي صحفي كان يغطي تهريب المخدرات في فنزويلا، حسب إفادة كل من معهد الصحافة والمجتمع وجمعية الدول الأمريكية للصحافة ومراسلون بلا حدود وغيرها من أعضاء آيفكس. وقد قتل بعد ثلاثة أيام من نجاة صحفي آخر من محاولة قتل في جنوب غرب فنزويلا.



من شبكتنا:

Nigerian Federal Government warns against hate speech. Offenders to be dealt with under 2001 Terrorism Act.… https://t.co/meHLrxXwIC