المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

العفو عن اثنين من الكتاب المعتقلين وأحكام غير عادلة ضد آخرين

في تقليد سنوي في فيتنام للعفو عن السجناء في إطار الاحتفال بيوم الاستقلال، تغاضت الحكومة عن الإفراج عن كثير من الأكثر استحقاقا للعفو، من سجناء الرأي، حسب لجنة الكتاب السجناء من نادي القلم الدولي ومنظمة مراسلون بلا حدود وهيومن رايتس ووتش ولجنة حماية الصحافيين.

وشمل العفو الإفراج عن اثنين فقط من السجناء السياسيين من بين 10000 تم الإفراج عنهم، وفق لجنة الكتاب السجناء. حتى الآن هناك المئات من السجناء السياسيين في فيتنام، محتجزون في ظل ظروف صعبة من التعذيب وانتهاك القانون الدولي، حسب هيومن رايتس ووتش.

في أوائل أيلول /،سبتمبر أطلق سراح الشاعر والمدون تران دوك تاك قبل أسبوعين من انتهاء عقوبته المقررة بثلاث سنوات بينما منح المدون له نجوين فان تينه العفو قبل أربعة أشهر من نهاية فترة عقوبته ثلاثة أعوام ونصف. وسجن كلا منهما لانتقاد سياسات الحكومة ، حسب لجنة الكتاب السجناء ومراسلون بلا حدود. وكلاهما كان في حالة صحية سيئة جدا.

في الأشهر الستة الماضية وحدها، تم حبس ما لا يقل عن تسعة صحافيين في فيتنام، مما جعل البلاد "من بين أسوأ السجانين للصحافيين في العالم" ، كما يقول بوب ديتز ، مدير برنامج لجنة حماية الصحفيين في آسيا. وتحتجز فيتنام حاليا 20 مدونا وصحافيا، وفقا لمراسلون بلا حدود. في الشهر الماضي، أرسلت مراسلون بلا حدود رسالة إلى رئيس الوزراء نجوين تان دونج للمطالبة بالإفراج عن جميع الذين سجنوا بسبب كتاباتهم أو تصريحاتهم. وتدعو لجنة الكتاب السجناء أنصارها إلى كتابة طلبات مماثلة.

من بين أولئك الذين سجنوا لا يزال نجوين فان هاي، وهو مدون و ناشط مدافع عن حرية الصحافة معروف باسم "ديو كاي"، ويشاع أنه فقد إحدى يديه أو ذراعه في السجن. وقد أمضى ديو كاي، مؤسس شبكة الصحافي الحر في فيتنام، آخر ثلاث سنوات في السجن حتى رغم أنه أكمل مدة عقوبته في شهر أكتوبر. ومكان وجود كاي غير معروف كما تم تخفيض الزيارات العائلية لأكثر من سنة حتى الآن.

وتفيد تقارير هيومن رايتس ووتش أنه تم اعتقال 15 ناشطا دينيا أيضا، ويواجهون أحكاما بالسجن لسنوات فبسبب قيامهم بصلوات من أجل النشطاء المسجونين. وجرت الاعتقالات خلال شهري يوليو وأغسطس وسبتمبر، حسب هيومن رايتس ووتش.

ADDITIONAL INFORMATION


من شبكتنا:

Various groups and individuals sign statement asking @Google to drop 'Project Dragonfly' & plans to launch a censor… https://t.co/BQYK9rLRfu