المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

عفو رئاسي بمناسبة الذكرى العشرين لتوحيد اليمن

(آيفكس \ مراسلون بلا حدود) - ترحّب مراسلون بلا حدود بالقرار الصادر في 22 أيار/مايو 2010 عن الرئيس اليمني علي عبدالله صالح والقاضي بالعفو عن الصحافيين المسجونين أو الملاحقين قضائياً في اليمن.
في هذا الإطار، أعلنت المنظمة: "أخيراً، حملت انتقاداتنا الموجهة ضد تدهور وضع القطاع الإعلامي وازدياد عدد الدعاوى المرفوعة ضد الصحافيين في اليمن ثمارها مؤدية إلى رد إيجابي من السلطات. إلا أننا نذكّر بأن عدة دعاوى لا تزال مرفوعة ضد صحافيين وصحف يمنية شأن الأسبوعية المستقلة "المصدر" وأسبوعية "النداء" وصحيفة "حديث المدينة" (http://h-almadena.net/) وجريدة "التجمّع"".
بمناسبة الذكرى العشرين لتوحيد اليمن، نظّم حفل في 22 أيار/مايو في محافظة تعز (على بعد 230 كلم جنوب غرب صنعاء) أعلن محافظها حمود خالد الصوفي في خلاله قرار الرئيس علي عبدالله صالح بالعفو عن الصحافيين الملاحقين قضائياً أو المدانين في قضايا الحق العام شرط أن "يكرسوا أقلامهم لصالح اليمن ووحدته".
في 24 أيار/مايو 2010، أطلق سراح الصحافي حسين اللسواس من السجن المركزي في صنعاء. وكان اللسواس قد حبس بحكم قضائي من محكمة الصحافة في 2 أيار/مايو 2010 وأخلي سبيله بعفو رئاسي بمناسبة عيد الوحدة العشرين. (http://arabia.reporters-sans-frontieres.org/article.php3?id_article=31770)
في 21 أيار/مايو 2010، قررت السلطات اليمنية تعليق الدعاوى القضائية المرفوعة ضد صحافي المعارضة محمد المقالح. ورئيس تحرير الموقع الإخباري التابع للحزب الاشتراكي المعارض "الاشتراكي" هذا معروف بمواقفه المناهضة لحكومة علي عبدالله صالح. (http://arabia.reporters-sans-frontieres.org/article.php3?id_article=31701)
على صعيد آخر، تبلّغت مراسلون بلا حدود بأن قضايا الصحافيين فؤاد راشد، رئيس تحرير المكلا برس، وصلاح السقلدي، مدير موقع خليج عدن، والناشط أحمد الربيزي، المرتقب النظر فيها في 24 أيار/مايو قد أجِّلَت إلى 30 أيار/مايو 2010، علّهم قد يستفيدوا من العفو الرئاسي. (http://arabia.reporters-sans-frontieres.org/article.php3?id_article=31701)

ADDITIONAL INFORMATION
موضوعات ذات صلة على آيفكس
  • صحافي جديد وراء القضبان

    (آيفكس \ مراسلون بلا حدود) – إثر الإفراج عن رئيس تحرير جريدة الأيام هاني باشراحيل في 9 أيار/مايو بعد توقيف تم في 6 كانون الثاني/يناير 2010 وإخلاء سبيل الصحافي معاذ الأشهبي في 10 أيار/مايو بعد أن حكم عليه بالسجن لمدة سنة واحدة في 16 كانون الثاني/يناير الماضي ، لا تزال الضغوط تمارس ضد الصحافيين المستقلين وصحافيي المعارضة في اليمن. فقد حكم على الصحافي حسين اللسواس بالسجن لمدة عام مع النفاذ في 2 أيار/مايو الماضي ومن المرتقب أن تفتتح عدة محاكمات في الأسابيع المقبلة.

  • مصادرة سبعة صحف مستقلة ، واعتقال مدير موقع إخباري

    (آيفكس \ الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان) - أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان اليوم بشدة الإجراءات البوليسية المتصاعدة التي اتخذتها السلطات اليمنية ضد العديد من الصحف المستقلة ، والصحفيين ، والتي تمثلت أخر حلقاتها في مصادرة سبعة صحف في أقل من يومين ، واعتقال الصحفي فؤاد راشد مالك وناشر موقع "المكلا برس - http://mukallapress.com " وذلك على خلفية تغطية هذه الصحف والمواقع الإليكترونية لمجريات الاحتجاجات التي يشهدها الجزء الجنوبي لليمن وانتقادها لطريقة تعاطي الحكومة اليمنية لمشاكل الجنوب.

  • الإفراج عن صحافيين لأسباب صحية

    (آيفكس \ مراسلون بلا حدود) - خلي سبيل رئيس تحرير الموقع الإخباري التابع للحزب الاشتراكي المعارض "الاشتراكي" محمد المقالح في 25 آذار/مارس 2010 "لأسباب إنسانية وصحية" كما أفرج عن مؤسس وصاحب جريدة "الأيام" هشام باشراحيل "لأسباب طبية" أيضاً في 24 آذا/مارس 2010.



من شبكتنا:

Roumanie : "Des ordres ont-ils été donnés pour empêcher les journalistes de faire leur travail ?" https://t.co/aOgRWeduZ0 @RSF_fr