المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

رصاص القناصة يودي بحياة مصور صحفي يمني

(لجنة حماية الصحفيين /آيفكس) - نيويورك، 26 أيلول/سبتمبر 2011 - قتل مصور صحفي يمني في مستشفى في صنعاء يوم السبت، بعد خمسة أيام من إصابته برصاص قناصة بينما كان يغطي احتجاجات مناهضة للحكومة في العاصمة، وذلك حسب ما أوردت تقارير أنباء محلية ودولية. حسن الوظاف، الذي صوّر إصابته، هو الصحفي الثاني الذي يقتل في اليمن منذ بدء التظاهرات في شباط/فبراير.

أصيب حسن الوظاف برصاصتين بالوجه، وظل في حالة حرجة منذ إصابته. وقد أطلق الرصاصات القاتلة قناص مجهول الهوية من سطح إحدى البنايات. وأفادت التقارير الإخبارية أن عشرات الأشخاص قتلوا خلال الصدامات العنيفة في العاصمة اليمنية خلال الأسبوع الماضي، حيث أوردت الأنباء عن مقتل ما لا يقل عن 28 شخصاً في يوم السبت فقط. وقد أصيب عدد كبير من الأشخاص بالرصاص الذي أطلقه القناصة على حشود تشارك في تظاهرات مناهضة للحكومة، وفقاً لتقارير الأنباء الدولية.

وكان الوظاف يعمل للوكالة العربية للإعلام، وهي شركة إنتاج توفر التقارير لقناة 'الإخبارية' الفضائية التي تتخذ من السعودية مقراً لها، وقناة 'الحرة' التي تمولها حكومة الولايات المتحدة الأمريكية، وقناة 'العراقية' التي تملكها الحكومة العراقية.

وقال محمد عبد الدايم، منسق برنامج الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في لجنة حماية الصحفيين، "نحن نشعر بالأسى لمقتل حسن الوظاف ونتقدم بالتعازي لأسرته وزملائه. لقد أصبح اليمن أحد أخطر الأماكن في المنطقة للعمل الصحفي".

وفي 18 آذار/مارس، قتل المصور الصحفي جمال الشرابي الذي يعمل مع الصحيفة الأسبوعية المستقلة 'المصدر' حين فتحت قوات الأمن النار على تظاهرة في ميدان أمام البوابة الرئيسية لجامعة صنعاء، وقد قتل في هذا الاعتداء 40 شخصاً من المدنيين، وفقاً لما أوردته تقارير الأنباء. كما تعرض عدد كبير من الصحفيين لاعتداءات مستهدفة، بما في ذلك الاعتداء البدني، ومصادرة المعدات، والاعتقال، حسبما أوردت لجنة حماية الصحفيين.

من شبكتنا:

Chad media outlets shut down for the day, February 21, in protest against authorities harassment of journalists an… https://t.co/4Aofbsn0Fp