المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

صالح مازال يقتل المدنيين معتمدا على حصانته

(الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان/ آيفكس) - القاهرة فى 26 ديسمبر 2011 - أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان اليوم, إستمرار عمليات القمع التي تقوم بها قوات الامن الموالية للرئيس اليمنى المنتهية ولايته على عبد الله صالح ضد المتظاهرين السلميين أول أمس السبت الموافق 24 ديسمبر فى العاصمة اليمنية صنعاء مما أسفر عن مقتل أكثر من سبعة وإصابة العشرات على يد قوات الحرس الجمهوري التابعة لصالح .

وكان النشطاء قد نظموا مسيرة من الجنوب إلى العاصمة صنعاء تطالب بمحاكمة صالح هو وأسرته وتجميد أصول أموالهم وترفض المبادرة الخليجية التي تضمن له خروجا أمنا من السلطة دون مساءلة او عقاب وأطلقوا عليها “مسيرة الحياة ” وإنضم إلى المسيرة نشطاء آخرون من مدن مختلفة وتجمعوا امام منطقة “دار السلام ” حيث يقع القصر الرئاسي, وإستخدمت قوات الحرس الجمهوري وقوات حرس صالح الغازات المسيلة للدموع والرصاص الحى إتجاه المتظاهرين السلميين مما أسفر عن سقوط ضحايا ومما أجبر المسيرة على الرجوع الى ساحة التغيير .

هذا وقد صرح المتحدث الرسمي باسم اللجنة العسكرية اللواء الركن على سعيد عبيد ” إن مسيرة الحياة تم تحديد مسارها داخل صنعاء لكنها خالفت مما أدى إلى الفوضى وسقوط الجرحى ” بينما أدان حزب “اللقاء المشترك” الذى ترأس الحكومة تعامل الامن مع المتظاهرين وحمل وزارة الداخلية المسئولية .

وقالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان” يجب أن يحاكم صالح على ما إرتكبه بحق الشعب اليمنى طوال شهور من جرائم قتل وتعذيب منهجى وعقاب جماعي للمدنيين ومنع عنهم الخدمات الاساسية من كهرباء ومياه, وأضافت “من غير المفهوم أن يظل يحكم من إنتهت ولايته ومن ثار ضده الشعب ومن يديه لطخت بدماء المواطنين الابرياء الذين خرجوا سلميا للتعبير عن ارائهم “

وتطالب الشبكة العربية ” المنظمات الحقوقية الدولية والجهات المعنية بالضغط أكثر لترسيخ مبدأ العدالة فى المرحلة الانتقالية وأن يمثل “صالح” وكل من إرتكب جرائم أمام محاكمة عادلة.

من شبكتنا:

Pakistani journo Muhammad Yasir fled his homeland after a grenade attack on his office. He travelled across Europe… https://t.co/V3GgySIao8