المناطق:

SUBSCRIBE:

Sign up for weekly updates

قوات الجيش اليمنية فرقت بعنف مظاهرات سلمية تطالب بإنهاء عسكرة جامعة صنعاء

(الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان/افيكس) - 13 يناير 2013 - استنكرت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان, استخدام قوات الجيش اليمني للقوة المفرطة في تفريق المظاهرة السلمية التي شهدتها جامعة صنعاء.

وكانت قوات الفرقة الأولي مدرعة قد قامت بتفريق المظاهرة السلمية التي نظمها عدد من طلاب الجامعة, للمطالبة بأنهاء عسكرة الجامعة، وعلى وجه التحديد المطالبة بإخلاء جامعة صنعاء من ثكنة عسكرية موجودة داخلها منذ العام الماضي، والتي تأتي استمرارًا للمظاهرات السلمية التي خرجت خلال شهر ديسمبر2012 لنفس السبب, وبعد مرور الطلاب علي عدد من كليات الجامعة, وأثناء مرور المظاهرة أمام الثكنة العسكرية, رافعين لافتات تطالب بإنهاء عسكرة الجامعة, بادرهم أفراد الثكنة العسكرية بالضرب بالهراوات والحجارة, مما نجم عنه إصابة عدد من المتظاهرين.

وفى سياق متصل أعتدت قوات الجيش على عدد من الصحفيين والإعلاميين أثناء تغطيتهم لهذه المظاهرة, فضلًا عن تكسير آلات التصوير الخاصة بهم, فى محاولة لمنعهم من تصوير انتهاكاتهم بحق المتظاهرين السلميين.

وقالت الشبكة العربية : “إن استخدام قوات الجيش للعنف في مواجهة التظاهرات الطلابية هو انتهاك خطير لحق التظاهر السلمي، إضافة إلى أن مجرد تواجد هذه القوات داخل الحرم الجامعي هو في ذاته انتهاك فادح لاستقلالية الجامعة، التي تنص العهود والمواثيق الدولية على ضرورة ضمانها وحمايتها”.

وأعربت الشبكة العربية عن تضامنها التام مع المطلب العادل للطلاب بضرورة انهاء عسكرة جامعتهم، وطالبت السلطات اليمنية بوقف كافة مظاهر العسكرة من الحياة المدنية، بما في ذلك ظاهرة نقاط التفتيش العسكرية المنتشرة في المدن اليمنية والتي تكررت انتهاكاتها ضد حرية الحركة للمواطنين، وضد حرية الصحافة بشكل خاص إذ دأبت بعض هذه النقاط على مصادرة أعداد بعض الصحف وعرقلة توزيعها.

من شبكتنا:

Experts warn that #Egypt’s new #NGOlaw could devastate civil society. @CIHRS_Alerts @anhri #SaveEgyptsNGOshttps://t.co/3YEc1jTSm8